الاثنين 19 أغسطس 2019
رياضة

فرق من القسم الوطني الأول لكرة السلة مهددة بالنزول إلى القسم الوطني الثالث

فرق من القسم الوطني الأول لكرة السلة مهددة بالنزول إلى القسم الوطني الثالث
الرأي العام المتتبع لكرة السلة الوطنية، في حيرة من أمره، فكل طرف متشبث برأيه. إذ أن رئيس الجامعة لكرة السلة طلب من الفرق الوطنية خوض البطولة في انتظار أن تحل المشاكل في وقت لاحق، لاسيما وأن بعض الفرق ستفقد التنافسية وهي مجبرة على اللعب على أكثر من واجهة قاريا وعربيا. في حين أن فرق الوداد البيضاوي، اتحاد طنجة، المغرب الفاسي، أمل الصويرة والجمعية الوطنية لطانطان ترى أنه من غير المعقول إجراء البطولة دون عقد الجمع العام العادي للجامعة، إذ من خلال هدا الجمع ستتم المصادقة على التقريرين الأدبي والمالي، ومن ثم المصادقة على البرنامج السنوي لمسابقة البطولة والكأس.
في خضم هده الأحداث قاطعت هده الفرق منافسة البطولة، وبعد تقديم اعتذارين طبق رئيس الجامعة القانون بمعاقبة الفرق الخمسة بالنزول من القسم الوطني الأول إلى القسم الوطني الثالث، لكن الفرق الخمسة مازالت متشبثة بالشرعية وهي عقد الجمع العام العادي واجراء البطولة بعد خمسة عشر يوما. قرار رئيس الجامعة كان قاسيا في حق فرق لها وزن وتاريخ ثقيل على ساحة كرة السلة المغربية.
عملية شد الحبل بين رئيس الجامعة والفرق المقاطعة للعبة لن تفيد أي طرف، إلا أن الخاسر الأكبر هي كرة السلة المغربية.