الأحد 20 يناير 2019
مجتمع

الشرطة القضائية بمراكش تستمع للأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة لهذه الأسباب

الشرطة القضائية بمراكش تستمع للأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة لهذه الأسباب عبد السلام الباكوري
أفاد مصدر أمني لـ "أنفاس بريس" أن الشرطة القضائية استمعت إلى عبد السلام الباكوري الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة لجهة مراكش آسفي، أمس الخميس( 10 يناير 2019)، على اثر الشكاية التي تقدم بها شخصيا لدى السلطات المختصة، للطعن بالتزوير في وثيقة حزبية تحمل توقيعه و طابعه، صادرة عن أعضاء حزبه بجماعة الجبيلات بإقليم الرحامنة، على أن تستمع في وقت لاحق إلى كل الأعضاء الواردة أسماءهم وصفاتهم الحزبية في الوثيقة، التي يقول عنها الباكوري أنها مزورة؛ وهم عبد اللطيف الصغير و عبد العزيز السعداني و جعفر عبد السلام، وعائشة التليتي والحبيب الموساوي وعبد العزيز السرداوي والعربي المنسوم ومحمد العبار.
وكشف الباكوري أمر الوثيقة بعد تدولها عبر الانترنيت، وهو ما يؤكد أن الحزب يعرف خللا تنظيمي محليا، إلى جانب صراع الديكة الذي تعيشه قياداته في ما بينها....
وجاء هذا مباشرة بعد إقالة المحكمة الإدارية بمراكش يوم 25 دجنبر 2018، لمحمد العكرود رئيس جماعة الجبيلات، تجاوبا مع ملتمس تقدم به عامل عمالة الرحامنة عزيز بوينيان، بعد طلب العزل الذي تقدمت به غالبية أعضاء المجلس، حيث تقدم لرئاسته خلفا للعكرود حاليا، كل من عبد العزيز السعداني عن العدالة والتنمية و عبد المجيد ابلبلال عن الأحرار و عبد اللطيف الصغير عن البام (رئيس المجلس) المدرج في الوثيقة التي يطعن فيها الباكوري..