الخميس 27 يونيو 2019
رياضة

الإلترات البيضاوية تقاطع الديربي وترفض تحويل مباراة الرجاء والوداد إلى "سيرك" متنقل

الإلترات البيضاوية تقاطع الديربي وترفض تحويل مباراة الرجاء والوداد إلى "سيرك" متنقل الإلترات الرجاوية والودادية
 

نجح فوزي لقجع في توحيد الإلترات الرجاوية والودادية قبل مباراة الديربي، التي ستجرى يوم الأحد 6 يناير 2019، بالملعب الكبير بمراكش.

كيف ذلك؟

احتجاجا على ترحيل مباراة الديربي المرتقبة بين الغريمين البيضاويين، أصدرت فصائل الجماهير المساندة للفريقين (كورفا سود الرجاوية وكورفا نورد الودادية) بلاغا يوم الثلاثاء 1 يناير 2019، في سابقة من نوعها، أعلنت فيه مقاطعة الديربي الذي سيجرى بعيدا عن مركب محمد الخامس المغلق في وجه جماهير الفريقين بداعي الإصلاحات. وبأسلوب ناري لا يخلو من المرارة وجلد المسؤولين عن تدبير الشأن الرياضي، انتقد بلاغ إلترات الرجاء والوداد سياسة الارتجال والعشوائية التي عاقبت الجماهير البيضاوية من عرس كروي حولته بجرة قلم إلى "مأتم"، وخنقت بذلك الإحساس بشغف كرة القدم.

وفي ما يلي نص البلاغ:

"بعد نقاش عميق ومستفيض بين مجموعات الكورفا سود والكورفا نورد حول مستجدات الساحة الكروية والعشوائية في تدبير الشأن الرياضي والتسييري، بحيث أصبح الارتجال والتخبط سمتان في اتخاذ القرارات، وكذا تبعيات مباراة الأحد، قررت المجموعات مقاطعة مباراة الديربي.. وجاء هذا القرار على خلفية ترحال اللقاء في كل مرة لمدينة جديدة، كأنه عرض سيرك أو مهرجان موسيقي، وكذلك لتفادي الفخاخ المنصوبة خصوصا لحساسية الطريق، والتي من المتوقع أن تكون مشتركة.

- نخص بالذكر:

إغلاق مركب محمد الخامس: في غياب استراتيجية واضحة وخطة عمل محكمة يطلع عليها الرأي العام وخاصة الفرق المعنية وجماهيرها يتم اللجوء للحل الأسهل، وهو الإغلاق عوض العمل على تحسين جودة التنظيم وسهولة الولوج للمرافق، مما يطرح تساؤلات حول: أين وكيف صرفت أموال الإصلاحات؟ ولماذا بالضبط في وسط الموسم وفي عز المنافسات الرياضية.

- تغريب الديربي:

من المخزي عدم قدرة المسؤولين على تنظيم حدث كروي محلي في الوقت الذي راهنوا فيه على تنظيم حدث عالمي وآخر قاري. فبترحيل الديربي عن موطنه يفقده حماسه ورونقه.

كما نشير أن المجموعات تعمل على ميثاق شرف فيما بينها يضم مجموعة من الضوابط هدفها الحد من المشاكل والصراعات، وسيتم الإعلان عنه في الأيام القليلة القادمة".