الثلاثاء 26 مارس 2019
رياضة

هذه تبعات إغلاق الملعب الكبير بفاس على المغرب الفاسي والوداد الفاسي

هذه تبعات إغلاق الملعب الكبير بفاس على المغرب الفاسي والوداد الفاسي الملعب الكبير بفاس
سيكون كل من المغرب الفاسي والوداد الفاسي مرغمين على استقبال منافسيهم برسم منافاسات البطولة الوطنية الاحترافية للقسم الثاني خارج الملعب الكبير بفاس، وذلك بسبب خضوع الملعب الكبير لإصلاحات تهم العشب بشكل خاص، هذه الإصلاحات ستدوم أربعة شهور بداية من من 22 دجنبر 2018. وسيكون الفريقان المعنيان ملزمين بالبحث عن ملعب آخر خارج مدينة فاس لاستقبال الفرق التي ستحل ضيفة عليهما، وتتحدثت مصادر عليمة أن الإتصالات جارية مع المسؤولين بكل من مكناس والخميسات وذلك للسماح لكل واحد منهما سواء المغرب الفاسي أو الوداد الفاسي. 
وإشكال إصلاح الملاعب لازال مطروحا على الصعيد الوطني خاصة وأن العشب الطبيعي يتطلب إتقانا كبيرا وعناية خاصة قبل اللعب على أرضيته، ذلك لأن اللعب باستمرار خارج الملعب يشكل للفرق المعنية مشاكل كبيرة ومتطلبات مادية إضافية فضلا عن التنقلات الدائمة لجمهور الفرق المستقبلة باستمرار خارج ميادينها.
و للإشارة فإن العديد من الفرق المغربية لكرة القدم أدت، في تجارب سابقة، ثمن استقبالها خارج ملاعبها بسبب إخضاع ملاعبها الأصلية للإصلاحات.