الاثنين 10 ديسمبر 2018
رياضة

الوداد ومدربها السابق عموتة في نزاع حول 600 مليون سنتيم

الوداد ومدربها السابق عموتة في نزاع حول 600 مليون سنتيم سعيد الناصري رئيس الوداد البيضاوي، والحسين عموتة(يسارا)
قررت لجنة المنازعات بجامعة كرة القدم الحكم على الوداد البيضاوي بأداء 600 مليون سنتيم لصالح مدربها السابق الحسين عموتة، وبمجرد توصل الوداد بهذا الحكم بادرت إلى استئنافه لتتحول القضية بين الطرفين إلى نزاع، كل طرف يسعى" لربح أشواطه".
وأصل النزاع انطلق بالشكاية التي تقدم بها عموتة للجنة المنازعات بجامعة كرة القدم، يطالب فيها بمستحقاته المادية التي لازالت بذمة الفريق الأحمر وأرفق شكايته بمجموعة من الوثائق. 
المستحقات المادية التي يعنيها الحسين عموتة تتعلق بمجموعة من الرواتب ومنح مباريات الفوز ،ومنحة الفوز بلقب عصبة الأبطال الإفريقية.
وكان الوداد البيضاوي في منتصف الموسم الرياضي السابق استغنى عن خدمات المدرب عموتة بعدما توالت على الفريق النتائج السلبية. 
وفي نفس الفترة، اشتكى مسيرو الفريق الأحمر من المدرب عموتة للجنة المنازعات متهمين عموتة بالبحث عن فريق بديل للوداد وهو يشرف على تدريبه، إلا أن لجنة المنازعات لم تصدر أي حكم معللة قرارها بعدم التوفر على إثباتات.
وإن الحكم الإستئنافي سيتم النظر فيه في غضون الأيام القليلة القادمة وفي حالة تأكيد الحكم الأول(دفع600 مليون سنتيم للمدرب عموتة) سيكون فريق الوداد مجبرا على دفع  المبلغ وإلا سيخصم من المنح التي تصرفها الجامعة لفرق البطولة الإحترافية، وذلك طبقا لأحد البنوذ المنظمة بجامعة كرة القدم والتي تنهجها لجنة المنازعات في مثل هذه الحالات.