الأحد 21 يوليو 2019
فن وثقافة

فضيحة الكوميدي المصري أحمد  بدير في مهرجان السينما والبحر بـ"مير اللفت"

فضيحة الكوميدي المصري أحمد  بدير في مهرجان السينما والبحر بـ"مير اللفت" الكوميدي المصري أحمد  بدير

خلال فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان السينما والبحر الذي تم تنظيمه في الأسبوع الأول من أكتوبر الجاري بجماعة بـ"مير اللفت" إقليم سيدي افني جهة كلميم واد نون، قامت إدارة المهرجان بتكريم الفنان الكوميدي المصري المعروف أحمد بدير، لكن المثير أن هذا الأخير في قفشة ارتجالية "بايخة" لم يجد ما يشكر به على هذه  الالتفاتة الكريمة سوى اتهام المغربيات بالسحر و الشعودة، حيث وقع  بدير في خطأ فادح وصفه الكثير من الحاضرين والمعلقين الغاضبين على صفحات التواصل الاجتماعي بالموقف السخيف، بعدما حاول التنكيت مع الجمهور الحاضر عندما قدمت له إحدى المضيفات كوب ماء لحظة تكريمه على خشبة المهرجان فقال: "حطيتي لي إيه في الميا، إنتو معروفين في المغرب… دا معنى كده إني أنا حبقى أجري وراكي! يعني بذلك  أن المضيفة "سحرت ليه" كما تسحر المغربيات للرجال هكذا !!

عيب ياسي بدير أن تشوه سمعة المرأة المغربية  بهذه الصورة الحقيرة والمغرب يعيش هذه الأيام أجواء حدثين هامين ويتعلق الحدث الأول بحدث 10 أكتوبر الذي يصادف الاحتفال باليوم الوطني المغربي للمرأة.

أما الحدث الثاني فيتمثل في انعقاد المؤتمر الثالث عشر للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، بمراكش، حيث ألقى يوم أمس الأربعاء 10 أكتوبر، إدريس اليزمي، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، كلمة عند افتتاح أشغال هذه التظاهرة أكد فيها على أن المؤتمر يكتسي أهمية خاصة، نظرا لتركيزه على النساء والأدوار التي يقمن بها كمدافعات بشكل عام داخل حركة حقوق الإنسان وكذا التهديدات التي يتعرضن لها، خاصة عندما يشتغلن على قضايا تعتبر حساسة أو محظورة، مثل المساواة بين الجنسين والصحة الجنسية والإنجابية".

هذه هي المرأة المغربية ودورها بعيدا عن الصورة النمطية والكليشيهات الجاهزة التي تروجها يا سي بدير !

فهل احتجت إدارة المهرجان على"زلكة" الضيف المكرم؟ وهل قدم بدير نفسه اعتذارا للمغرب والمرأة المغربية على ضحكه الملغوم؟