الاثنين 22 أكتوبر 2018
فن وثقافة

المخرج باسكيط : فيلم "صمت الفراشات" يتطرق لظاهرة البيدوفيليا والعنف ضد المرأة (مع فيديو)

المخرج باسكيط : فيلم "صمت الفراشات" يتطرق لظاهرة البيدوفيليا والعنف ضد المرأة (مع فيديو) المخرج حميد باسكيط
ستحتضن قاعة "ميغاراما" بالدار البيضاء، يوم غد الجمعة 12 أكتوبر 2018، العرض ما قبل الأول للفيلم السينمائي الطويل "صمت الفراشات"، للمخرج حميد باسكيط، الذي صرَّح في حوار مع موقع "أنفاس بريس"، أن هذا الفيلم يتطرق لموضوع العنف ضد المرأة والبيدوفيليا، مضيفا أن الظاهرة هي جزء من العنف ضد المرأة والأبناء، وضد المجتمع بصفة عامة، وأفاد أن الفيلم يعالج هذين الموضوعين بطريقة إبداعية جمالية، من خلال أحداث متوالية، تتحكم في مسارها جريمة قتل امرأة، وأطوار البحث عن القاتل من طرف ضابط شرطة. كما أفاد "باسكيط" أن الشك سيُخيِّمُ على متواليات الفيلم، لزرع التشويق في مجريات سيناريو الأحداث، على اعتبار أن التحقيق سيحاول الجواب عن سؤال : هل القاتل من داخل البيت أم من خارجه ؟!، - يضيف مخرج الفيلم - مُبرزا أن الأسلوب الفني والرؤية الفيلمية داخل (صمت الفراشات) لا ترتكز على الجريمة بشكل أساسي، كما هو الحال في الأفلام العالمية التي تداولت هذا الموضوع، - بل يضيف - أن الجريمة هي فقط وسيلة للانطلاق نحو أسلوب جديد ومتفرد سينمائيا بالمغرب، يجر المتلقي داخل مشاهد الفيلم من نوع أفلام الرعب الكلاسيكية المرتبطة بالجرائم، إلى أفلام الرعب البسيكولوجي، الذي يرتكز على تفكيك وإعادة تركيب مقومات العنصر الدرامي، بشكل يخدم الفرجة وأثرها على نفسية المشاهد، إذ أوضح حميد باسكيط أن الشخصيات ستعيش حالات نفسية متقلبة، بسبب الجريمة الصادمة التي ستعرفها بداية أحداث الفيلم المشوقة، وبخصوص نهاية "صمت الفراشات" فقد أفاد أنها ستكون غير متوقعة ..