الأربعاء 21 نوفمبر 2018
مجتمع

الملحن المغربي عزيز حسني يعلن بيع أغراض شخصية لتغطية تكاليف عملية جراحية

الملحن المغربي عزيز حسني يعلن بيع أغراض شخصية لتغطية تكاليف عملية جراحية الفنان المغربي عزيز حسني
نشر الفنان المغربي عزيز حسني تدوينة على الفيسبوك أعلن فيها عن عجزه التام لتغطية تكاليف عملية جراحية، وكتب أنه مستعد لتلبية دعوة يهود مغاربة للاستقرار بإسرائيل..
و هذا ما كتبه عزيز حسني على صفحته الخاصة و الرسمية على الفيسبوك: 
إخواني لا أحزنكم الله أعيش هذه اﻷيام حالة اكتئاب وعدم اطمئنان وغربة في هذه البلاد كل اﻷبواب موصدة بأقفال محكمة حتى المستقبل الذي دائما يبعث اﻷمل لونه  شاحب كلما يبعث على الثقة أصبح منعدم اﻷلوان التي كانت تبعث فينا اﻷمل أضحت شاحبة سواد سواد في سواد حجبوا عنا كل شئ. سيتساءل البعض لماذا أقول وفي كلامي تشاؤم؟ حالتي لا تسمح بالرد على أي تساؤل ﻷنني وبعد 35 سنة من المعاناة والإقصاء، تبين لي  اليوم أنني وقفت على عملية جراحية سأضطر لبيع أغراضي كي أوفر تكاليف العملية. صدق محمد عبد الوهاب عندما غنى: "أنا من ضيع في اﻷوهام عمره". فأنا لا ألوم الدولة عن عدم توفيرها للفنان الذي هو ذاكرة اﻷمة أي شئ ليعيش ويموت كريما لا يستجدي  أحدا كيفما كان بل ألوم نفسي ﻷنني لم أوافق على عرض وجهه لي بعض المغاربة اليهود للذهاب إلى إسرائيل والإقامة فيها معززا مكرما ﻷن اﻷشخاص الذين اتصلوا بي قالوا لي بالحرف السي حسني أنت "كاتلوح الجوهر للدجاج احنا محتاجين ﻷعمالك الفنية"، ولا سيما التي لم يرد لها أن تسمع في المغرب ويقصدون هنا اﻷعمال السمفونية. وأناشخصيا أتحدى أي واحد أن يكون على علم يهذه المعزوفات ﻷن ما أريد للمغاربة أن يسمعوه هو الهابط.  كنت أقول: بلادي أحق بأفكاري وألحاني ونسيت أن هذه البلاد بعيدة عن اﻷفكار والفن الحقيقي فأنا أقولها صراحة للذين كانوا قد اتصلوا بي في موضوع السفر سأقبل الدعوة بصدر رحب ولا خير في وبلاد تأكل أبناءها.