الجمعة 21 سبتمبر 2018
مجتمع

أطباء المستشفى الجامعي مراكش: لا نريد أن نموت بشكل مهين بداء السل

أطباء المستشفى الجامعي مراكش: لا نريد أن نموت بشكل مهين بداء السل مستشفى الرازي
دعت اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين- فرع مراكش، إلى وقفة احتجاجية يوم الخميس 13 شتنبر 2018 كخطوة أولى امام مقر الادارة العامة للمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش "من أجل دق ناقوس الخطر و إبراء الذمة إزاء الوضع الذي أصبح يهدد حياة العاملين".
وحسب بلاغ توصلت جريدة "أنفاس بريس"، بنسخة منه، فإن المستشفى الجامعي بمراكش يعرف خلال الفترة الأخيرة احتقانا كبيرا بسبب "الكارثة الصحية التي وقعت في مستعجلات مستشفى الرازي بعد انتشار داء السل وسط العاملين، و يَسود جو من التوجس والقلق بين الأطر الصحية بعد إصابة زملائهم ممن لا يتوفرون حتى على تغطية صحية.
وتساءل الأطباء الداخليون والمقيمون كيف يمكن أن تتوفر شروط انتعاش السل في المستشفى الجامعي؟ كيف لمرض الأماكن المظلمة أن يتنفس في المستشفى الكبير؟ كيف لمستشفى لا يستطيع حماية العاملين به أن يحمي صحة المرضى والعاجزين؟ أليس للأطباء تغطية صحية؟ ألا يتلقى الممرضون تلقيحا ضد الأمراض المهنية؟ أليس هناك لجان تسهر على سلامة العاملين؟