الأربعاء 14 نوفمبر 2018
مجتمع

الحكم على قاتل زوجة مجيد يثير استنكار العائلة

الحكم على قاتل زوجة مجيد يثير استنكار العائلة المرحومة بيريت مجيد

لقد دفنا والدتي للمرة الثانية في شهر واحد. هذا ما صرح به سفيان مجيد لـ "أنفاس بريس". مضيفا أن هذا الحكم دليل على أن هناك أشخاصا فوق جميع القوانين. فالشاب قتل والدتي ورماها في الشارع وفر من موقع الحادث، وتسبب في حادثة ثانية للتغطية على الحادثة الأولى التي تسببت في وفاة والدتي في الحين. وأنكر الشاب في البداية ما قام به من عمل غير قانوني. ولولا الدلائل التي قدمتها مديرية الأمن عن طريق الأشرطة المسجلة التي وثقت تفاصيل الحادث لكان للأحداث شأن آخر.

واسترسل سفيان مجيد قائلا: اليوم نقتنع بالدليل أننا كنا على حق عندما لجأنا منذ البداية إلى الإعلام. وأنا انتقد الحكم الذي نطقت به المحكمة لأن حياة إنسان لا يمكن أن تساوي شهرين حبسا. وأطالب من هذا المنبر الوكيل العام أن يهتم ويتابع الاستئناف الذي تقدمنا عن طريق المحامين. فنحن لا نطالب إلا بتطبيق القانون الجنائي الذي يقول بالحكم على مرتكب مثل هذه الحادثة التي ذهبت ضحيتها والدتي بعقوبة حبسية تمتد من ستة إلى خمس سنوات سجنا نافذا.