الخميس 15 نوفمبر 2018
مجتمع

با مشا لسباتة: وزير التعليم يوظف اللغة "العيوشية" للإجهاز على المدرسة

با مشا لسباتة: وزير التعليم يوظف اللغة "العيوشية" للإجهاز على المدرسة سعيد أمزازي، نورالدين عيوش (يسارا)، و بينهما إحدى صفحات الكتاب المدرسي
من نص "سعاد في المكتبة" للرائد أحمد بوكماخ ناشر ومؤلف سلسلة "اقرأ" إلى "واحد جوج ثلاثة.. با مشى لسباتة.. شرا لي قميجة"... بين الزمنين فج عميق، وإرادة مبيتة لتكليخ أجيال كاملة قدرها أنها اختارت المدرسة العمومية التي تحولت إلى قعر مظلم.
ما يتداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي من صفحات لمقررات مخصصة لتلاميذ التعليم الابتدائي بشقيه العربي والفرنسي، فضيحة سواء على مستوى المحتوى أو اللغة "العيوشية" نسبة إلى نور الدين عيوش، الذي أصبح هو "غراب" التعليم، فمنذ أن التحق بالمعهد العالي للتربية والتعليم وهو ينفذ خططه "الجهنمية" الفرنكفونية لإفلاس المدرسة العمومية بمنتهى البذاءة والسوقية، والرغبة الملحة في طمس لغة الدستور. بدليل ما نراه اليوم من "فرنسة" للغة العربية عبر إقحام الدارجة، لغة الشارع والتداول الشعبية في عقول أجيال لخلق الفجوة بين مجتمع "اقرأ" ومجتمع " واحد جوج ثلاثة با مشا لسباتة".