الاثنين 24 سبتمبر 2018
مجتمع

بعد أزمة الماء: مستشفى القصر الكبير يجبر زوجا على لعب دور القابلة "لفك وحايل" زوجته الحامل

بعد أزمة الماء: مستشفى القصر الكبير يجبر زوجا على لعب دور القابلة "لفك وحايل" زوجته الحامل وزير الصحة أنس الدكالي. وصورة أرشيفية

علمت جريدة "أنفاس بريس" من بعض المصادر أن زوجا مغربيا أقدم  يوم أمس السبت على توليد زوجته بنفسه التي داهمها المخاض بينما كانت تتوجع على متن سيارة إسعاف، وهي في طريقها نحو المستشفى الإقليمي بالعرائش.

و ذكرت  ذات المصادر، بأن الزوج الذي  كان يرافق زوجته قاصدا مستشفى مدينة القصر الكبير، وجد نفسه مرغما على أن يواصل المسير في اتجاه آخر لتخليص زوجته من"وحلتها" بعدما تعذر على   الطاقم الطبي بهذا المستشفى القيام بعملية قيصرية لها، و أخبره ذات الطاقم بأن يتوجه بزوجته إلى العرائش كي تخضع لهذه العملية بمستشفى هذه المدينة ويتم  بالتالي إرسالها نحو المستشفى الإقليمي بمدينة العرائش.

وكشفت المصادر أن إدارة مستشفى القصر الكبير أحالت على مستشفى العرائش الزوجة الحامل والتي كانت توجد في مرحلة متقدمة من المخاض من دون مرافقة مولدة أو (قابلة)، وهو ما جعل الزوج  بعدما اشتد الوجع يتوكل على الله ويقوم بتوليد زوجته بنفسه داخل سيارة الإسعاف من دون عملية قيصرية أو مساعدة !

وأشارت المصادر في الختام بأن هذه الحالة ليست هي الأولى التي يتم فيها تحويل نساء من مستشفى القصر الكبير إلى المستشفى الإقليمي بالعرائش من أجل الولادة على الطريقة "القيصرية" المزعومة!!؟

ومعلوم أن القصر الكبير كانت حديث الساعة في الصالونات والمجالس منذ عيد الأضحى بسبب تقاعس وكالة توزيع الماء في تزويد المدينة بهذه المادة الحيوية، مما جعل السكان يخرجون في احتجاج فريد بالقصر الكبير عبر رمي "جلود الحولي" بواجهة مقر وكالة التوزيع.

ومن يدري، فبعد واقعة توليد زوج لزوجته بدون عملية جراحية- كما ادعى طاقم المستشفى- قد يتحول القصر الكبير إلى غرفة طبية في الهواء الطلق يتولى المواطنون تدبير أمر استشفائهم بأنفسهم.