الأحد 23 سبتمبر 2018
كتاب الرأي

محمد الدرويش : ما وقع للحجاج المغاربة حرام وبات الجهر بالمخلين بالمسؤولية واجبا وطنيا

محمد الدرويش : ما وقع للحجاج المغاربة حرام وبات الجهر بالمخلين بالمسؤولية واجبا وطنيا د محمد الدرويش
من المسؤول عن ما عاشه بعض الحجاج المغاربة خلال موسم الحج هذا؟
إن كان ما يتداوله رواد وسائل التواصل الاجتماعي صحيحا و حقيقيا فالأمر خطير جدا يدعو للقلق و الخوف على مستقبل الوطن. و إن لم يكن فالأمر أخطر إذا وصل أمر الإساءة للوطن لهذا الحد .
فمن شدة ما شاهدته من معاناة بعض المغاربة في حجهم خلال هذا الموسم تألمت و أحسست بانعدام المسؤولية ذو الضمير لدى بعض المسؤولين و انتابني خوف شديد من مال تكليف جلالة الملك محمد السادس لبعض الأسماء و تحميلهم مسؤولية تدبير مهمة من مهام الشأن العمومي .
أخاف على وطني من مثل هؤلاء و لذلك أدعو للتطبيق الصارم لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة ، فقد بدأت تغيب مظاهر الإنسانية و أصبح الضمير غائبا لدى مجموعة من المسؤولين و صاروا يتفنون في لبس الأقنعة أمام جلالته و أمام الرأي العام.
كفى عبثا بشؤون الوطن و المواطنين و ليعاقب كل من ثبت في حقه الإخلال بالمسؤولية مهما كان موقعه و أيا كان اسمه. فنحن سواسية في هذا الوطن.
اتحاشى دائما الجهر بأمورنا الداخلية لكن ما دامت الوقائع حصلت بمكة المكرمة و صارت معلومة من قبل الجميع ، فالجهر لم يعد خيارا بل أصبح واجبا وطنيا .
واجبات و حقوق أيها السادة و السيدات.
حرام حرام حرام
 
-الدكتور محمد الدرويش فاعل سياسي، جمعوي ، وجامعي