الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
سياسة

عثمان بن عفان ورمزية إطلاق الملك لاسمه على فوج الضباط الجديد

عثمان بن عفان ورمزية إطلاق الملك لاسمه على فوج الضباط الجديد الملك محمد السادس وولي العهد مولاي الحسن والأمير مولاي رشيد

كما هي عادة مختلف الأسماء التي يطلقها الملك محمد السادس على الأفواج الجديدة من الضباط المتخرجين من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية. كان لاسم الصحابي عثمان بن عفان رمزيته العميقة.

إذ يلتقي نسب هذا الصحابي، ثالث الخلفاء الراشدين، مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عند عبد مناف، أمه أروى بنت كريز بن حبيب بن عبد شمس، وأمها البيضاء بنت عبد المطلب بن هاشم. وهو بذلك يكون ابن عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو صِهر رسول الله صلى الله عليه وسلم.

هذا، وكان عثمان بن عفان في الجاهلية شريفا عفيفا لم يسجد لصنم ولم يرتكب الفواحش، كما أنه حكيم العقل سديد الرأي، ورث التجارة عن والده فاهتم بها ونمت ثروته، أحبه قومه وكان مفضلا لديهم، وبعد إسلامه أصبح أحد العشرة المبشرين بالجنة، وهو من الأوائل الذين اعتنقوا الدين الإسلامي، هاجر مرتين: الأولى إلى بلاد الحبشة، والثانية إلى المدينة المنورة؛ لذا سُمي بصاحب الهجرتين، كما جمع القرآن الكريم في مصحف واحد.