الخميس 20 سبتمبر 2018
مجتمع

أحد "سْبعةُ رجال" مراكش يشكو انتهاك حرمته..

أحد "سْبعةُ رجال" مراكش يشكو انتهاك حرمته.. أمل الساكنة في التجاوب مع شكايتها

يشتكي سكان حي سيدي عبد العزيز بمقاطعة مراكش المدينة، من تواجد العديد من المنحرفين بمحيط الحي. وفي هذا الإتجاه، تقدمت ودادية "سيدي عبد العزيز التباع" بشكاية إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش، تطالب من خلالها رفع الضرر عن الحي، بإعطائه التعليمات للجهات المعنية والمصالح المختصة من اجل تطبيق القانون في حق مجموعة من ذوي السوابق القضائية والمتسكعين.

وحسب الشكاية ذاتها، فإن سكان الحي ضاقوا ذرعا بالأعمال الإجرامية التي يقوم بها المشتكى بهم وهم مجموعة من أصحاب السوابق والمتسكعين الذين يقومون بأعمال منافية للأخلاق من اجل الحصول على المال من السياح الأجانب بشتى الطرق والأساليب والمتمثلة في السرقة والنصب والاحتيال والتضليل عن مسار الطريق والتحرش بالسائحات والتهديد والابتزاز وتجارة المخدرات وغيرها من الممارسات المشينة.

وأضافت الشكاية نفسها، أن الساكنة لم تسلم من أذى المشتكى بهم، الذين يتعرضون للسب والقذف والوعيد والتهديد، الذي ينتهي في غالب الأوقات إلى نشوب شجارات عنيفة خاصة مع المارة، خصوصا في حالة تدخل سكان الحي لتخليص السياح من مضايقات المنحرفين.

وأكدت الشكاية المذكورة، أن المشتكى بهم الذين يكونون عصابات منظمة قادمة من أماكن بعيدة، في تزايد خطير يوما عن يوم، و يقومون بنفس الأعمال الإجرامية المذكورة أمام مسجد بنفس المنطقة وأحيانا ينتهكون حرمته إضافة إلى تهديدهم كل من حاول ثنيهم عن ذلك.