الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
مجتمع

عمدة البيضاء يفجر غضب التنسيقية النقابية لشغيلة الجماعة الحضرية

عمدة البيضاء يفجر غضب التنسيقية النقابية لشغيلة الجماعة الحضرية عبد العزيز العماري، عمدة الدارالبيضاء
قررت التنسيقية النقابية لشغيلة جماعة الدار البيضاء، خوض وقفة احتجاجية يوم الخميس 12 يوليوز2018، ابتداء من الساعة 11 صباحا أمام مقر مجلس المدينة.
وحسب مصادر نقابية من داخل التنسيقية فإن هذا التصعيد الاحتجاجي جاء مباشرة بعد ما سمته الهجوم الممنهج على حقوق ومكتسبات الشغيلة الجماعية لمدينة الدار البيضاء في كل المرافق التدبير المفوض، شركة التنمية المحلية، وكل المرافق التابعة لمجلس مدينة الدار البيضاء. وكذلك التراجع على مجموعة من النقط تم الحسم فيها مع عمدة الدار البيضاء، بحضور بعض نوابه والمدير العام للمصالح والطاقم الإداري.
وشددت مصادر نقابية في تصريح لـ "أنفاس بريس" أنه في الوقت الذي كنا نأمل معالجة باقي نقط الملف المطلبي عبر جولات الحوار الذي تم الاتفاق عليه، فوجئنا يوم الجمعة 29 يونيو 2018، بعدم حضور أي من المسؤولين عن الجماعة الحضرية لدار البيضاء لاستئناف الحوار مع التنسيقية، رغم أن الظرفية تتطلب مبادرات إنسانية واجتماعية من طرف المكتب المسير والعمدة، نذكر منها على الخصوص صرف كل المتأخرات والساعات الإضافية كاملة غير منقوصة عن 14 شهر، لاسيما وأن عيد الأضحى على الأبواب وما يستلزمه من مصاريف إضافية على جميع العاملين بما فيهم الموظفون الموضوعون رهن الإشارة.
واستنكرت نفس المصادر قيام رئيس المجلس بشكل احادي، بإصدار قرارات تخص ترقية الأطر والموظفين وعدم الأخذ بعين الاعتبار المقترحات التي قدمتها التنسيقية النقابية في هذا الشأن.