الاثنين 2 أغسطس 2021
اقتصاد

تتويج عبد الله الفركي بجائزة مشيدي الاقتصاد الإفريقي بأبيدجان

تتويج عبد الله الفركي بجائزة مشيدي الاقتصاد الإفريقي بأبيدجان السفير المغربي الكتاني، يتسلم جائزة تتويج عبد الله الفركي من مؤسس منظمة مشيدي الاقتصاد الإفريقي

بعد تتويج التهامي الغرفي، مدير المدرسة العليا للتجارة وإدارة المقاولات في 2015، وعزيز برقاد، رئيس شركة للسياحة في 2016، يتوج المغرب من جديد في شخص عبد الله الفركي، رئيس الكنفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى والمتوسطة والصغيرة جدا بجائزة مشيدي الاقتصاد الإفريقي، وذلك من بين 30 دولة في إفريقيا، وتم اختيار المغرب، البلد الوحيد من شمال إفريقيا خلال نسخة 2018.

وصرح الفركي لجريدة "أنفاس بريس" قائلا: "إن هذا التتويج هو اعتراف لنا ليس على الصعيد المغربي فقط بل يمتد إلى الصعيد الإفريقي، وهذه أول مرة يتم تتويجي على مستوى القارة في مجال المقاولات الصغرى والمتوسطة والصغيرة جدا إلى جانب شخصيات على رأس شركات كبرى تنشط بمجموعة من القطاعات"، مضيفا أن "مساهمتنا شملت أيضا تصدير تجربتنا إلى غينيا التي استلهمت نموذجنا في خلق كنفدرالية للمقاولات الصغرى والمتوسطة والصغيرة جدا، بعد أن خرجت إلى حيز الوجود بداية 2018. وأيضا ننسق مع المقاولين من السينغال لتنظيم مؤتمر إفريقي يهم هذا الصنف من المقاولات في أفق بداية 2019".

وكان من المفترض أن يسافر عبد الله الفركي بدعم من سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، إلا أن وعكة صحية منعته من السفر، ليتسلم السفير المغربي بالكوت ديفوار عبد المالك الكتاني هذه الجائزة عوضا عنه (الصورة إلى جانب مؤسس منظمة مشيدي الاقتصاد الإفريقي).

وتنظم هذه الجائزة منظمة مشيدي الاقتصاد الإفريقي كل سنة، وهي منظمة إفريقية يوجد مقرها بابيدجان.