الأربعاء 21 أغسطس 2019
فن وثقافة

في دورته 24: 100 طالب وطالبة استفادوا من الورشات التكوينية للمهرجان الدولي لفن الفيديو بالدار البيضاء

في دورته 24: 100 طالب وطالبة استفادوا من الورشات التكوينية للمهرجان الدولي لفن الفيديو بالدار البيضاء مشهد من إحدى الورشات
شهدت فضاءات كلية الآداب والعلوم الإنسانية بن مسيك الدار البيضاء يومي 24 و25 أبريل 2018 انطلاق مجموعة من الورشات التكوينية المدرجة ضمن فعاليات الدورة 24 من المهرجان الدولي لفن الفيديو الذي انطلقت أطواره يوم الأربعاء 24 أبريل 2018. يأتي هدا المهرجان حسب تصريح العميد استمرارا لمسار حافل بالعطاء والإبداع الدي تغرسه كلية الآداب والعلوم الانسانية بن امسيك في التجربة الموازية للفعل الأكاديمي مما جعل المهرجان موعدا دوليا هاما للمهتمين والطلبة من جميع أنحاء العالم، ويشار إلى أن موضوع هده الدورة "فضاء السيبيرنطيقا الأغورا الافتراضية" تم اختياره نظرا لجدته وراهنيته، وتأكيدا على مواكبة الجامعة المغربية للتحولات الدولية في شتى المجالات وضمنها التحولات التكنولوجية والرقمية التي يشهدها العالم.
الإضافة النوعية والإسهام التكويني للورشات الني استفاد منها ما يقارب 100 طالب وطالبة.
الورشة الأولى:
Performance participative"
أشرف على تأطير هذه الورشة المؤطر"Marc Merciert" الدي بسط مفهوم "Performance باعتبارها فن من الفنون التي ساهم العديد من الفاعلين في خلق مكان لها في الساحة الفنية الثقافية. ثم انتقل إلى الشروط اللازمة والمراحل التي وجب على المهتم بهذا الفن اتباعها في فرز عمل فني خالص يجمع بين الجانب الاحترافي والإبداعي، ما فسره بشكل واضح في المرحلة التطبيقية pratique عبر مجموعة من الآليات والأدوات على سبيل المثال " أوراق مقوى، أقلام.
وشهدت هذه الورشة التطبيقية حضورا مكثفا من المستفيدين فاق 45 مشاركا، من مهتمين وباحثين وطلبة من داخل الكلية وخارجها،
الورشة الثانية:
"Montage Virtuel "
أشرفت على هذه الورشة ""JaddadNjoud، حيث شرحت بداية الكيفية التي من خلالها يتم إنجاز فيلم، وهو ما يتطلب أولا الفكرة مع الإلمام بموضوعها، وعدم الحكم مسبقا على قيمتها، ثانيا وضع السيناريو الذي سيعبر عن الفكرة من خلال الحوار وتخيل المشاهد التي ستمثل على أرض الواقع أثناء التصوير الذي توظف فيه عدة تقنيين كما أشارت لأهمية هذه المرحلة وأبعاد التصوير وعلاقته بعملية المونتاج وكذلك دور المونتاج الذي يكيف الصور حسب ما يتطلبه المشهد من أفكار وأحاسيس وانفعالات اعتمادا عمله على جدول décopagethécnique، وهو بديل لسيناريو أو تفريغا تقنيا للسيناريو ويستعين به كل فريق العمل، كما تم توضيح أنه من خلال الصورة تولد فكرة جديدة مختلفة عن التي كانت مكتوبة سابقا في السيناريو. وفتح نقاش في ختام الورشة حول جودة الأفلام ونوعية التصوير المعتمد ومدى كفاءة وعمل المخرجين المغاربة مقارنة مع الدول الأخرى.
وللإشارة، عرفت الورشة لأهميتها اقبالا كبيرا من طرف المستفيدين إذ شهدت حضور ما يقارب 48 مشاركا، من مهتمين وباحثين وطلبة من داخل الكلية وخارجها.
الورشة الثالتة:
"Création d’une galerie virtuelle personnelle dans le cyberspace des open-sims ou de second life"
أشرف على هده الورشىةYann Minh" " وهو فنان إعلامي فرنسي راكــــم تجربة 40 سنة في هذا الميدان حيث استهل ورشته بشرح تطبيق 3D، الذي يهتم بصناعة الفيديوهات الفنية، كالرسوم المتحركة، وألعاب الفيديو، ثم شرح الفرق بين تقنية 3D و D4 وهذه التقنية تتطلب حاسوب من النوع Mac لا يتجاوز عمره 3 سنوات لتنزيل التطبيق والعمل به.
بإشراف mohamed thara و دلك على الساعة التاسعة والنصف إلى الثانية عشرة والنصف
                                                                  إعداد: البطاش مونيا، حليم سعيدة، نهيلة طيب