الأحد 23 سبتمبر 2018
خارج الحدود

السجن النافذ لموظف بإدارة السجون كان يسرق و "يبزنس " في طعام السجناء 

السجن النافذ لموظف بإدارة السجون كان يسرق و "يبزنس " في طعام السجناء 
حكم قاضي في ولاية تكساس الأميركية، على موظف بإدارة السجون بالسجن 50 عاما بسبب سرقته لما قيمته 1.2 مليون دولار من وجبات فاهيتا المكسيسكية. 
كان الموظف يستلم شحنات فاهيتا وهي وجبة تتكون من لحم وخضار مشوية ويبيعها لحسابه الخاص طوال 9 سنوات. ولم تكن تصل إلى نزلاء سجن الأحداث الذي يعمل به.
وتم اكتشاف السرقة بالصدفة. فقد تغيب الموظف عن العمل بسبب المرض وأثناء ذلك حضرت شاحنة لتسليم 400 كلغ من وجبات فاهيتا. وقد فوجئ الموظفون وأخبروا السائق أن السجن لا يقدم تلك الوجبات ضمن برنامج التغذية فرد عليهم بأنه يسلم شحنات منتظمة من الوجبة للسجن طوال 9 سنوات.
وقاد ذلك لاكتشاف أن السجن يطلب الوجبات ويؤدي ثمنها دون أن يستفيد منها. وأن الموظف كان يقوم بتحويل الكميات إلى زبائنه. وقد راكم من ذلك مبيعات بقيمة تزيد على مليون دولار.