الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
مجتمع

ملف بوعشرين: محام بهيأة الدارالبيضاء يخلع بدلة المحاماة ويلبس قفاز ملاكم

ملف بوعشرين: محام بهيأة الدارالبيضاء يخلع بدلة المحاماة ويلبس قفاز ملاكم الزميلة فاطمة الزهراء رجمي والمحامي المعتدي هشام نسبان

تعرضت الزميلة فاطمة الزهراء رجمي، من موقع "شوف تيفي"، لاعتداء مادي من قبل أحد المحامين بهيئة الدار البيضاء (هشام نسبان)، أصيبت على إثره بكسر على مستوى أنفها، وذلك يوم الأربعاء 18 أبريل 2018، بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء..

سلوك ندد به الزملاء الحاضرون في الحين، معتبرين إياها إهانة لهم وهم يؤدون مهامهم في تنوير الرأي العام في قضية لها ارتباط بالعدالة، وتتعلق بمجريات مناقشة ملف توفيق بوعشرين.

ولم يتوقف سلوك هذا المحامي على الاعتداء المادي على الزميلة رجمي، بل سبقه اعتداء لفظي مهين على عدد من الزملاء في تغطيتهم لمجريات الملف المذكور.

وبعد تبليغ الوكيل العام للملك باستئنافية الدار البيضاء بما وقع في حق الزميلة رجمي وعدد من الزملاء، انعقد اجتماع بمكتبه ضم الزميلة حنان رحاب، عضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، والزميل منير الكتاوي، رئيس جمعية إعلاميي عدالة، إلى جانب النقيب عبد اللطيف بوعشرين عن هيئة المحامين بالدار البيضاء، تم تبليغه احتجاج الزميلات والزملاء على هذا السلوك المشين لأحد أعضاء الهيئة، وهو ما استنكره النقيب بوعشرين واعدا الزميلين بحضور الأستاذ حكيم الوردي نائب الوكيل العام للملك باستئنافية الدار البيضاء بمكتبه، داعيا [النقيب بوعشرين]، إلى تغليب صوت العقل وعدم الانجرار لأي استفزاز من الطرفين، مما قد يؤثر على علاقة المحامين بالصحافيين. كما تم اللقاء بعد ذلك مع النقيب الممارس حسن بيراوين، الذي أبدى أسفه مما وقع.