الأربعاء 21 نوفمبر 2018
مجتمع

احتضنتها كلية الحقوق بأكادير: ندوة الذكاء الترابي تحتفي بالدكتور مصطفى جفال

احتضنتها كلية الحقوق بأكادير: ندوة الذكاء الترابي تحتفي بالدكتور مصطفى جفال صورتان للأستاذ مصطفى جفال لحظة تكريمه

شهدت رحاب كلية الحقوق بأكادير (قاعة الندوات) ندوة مغاربية، تكاد تكون غير مسبوقة، يومي 23 و24 مارس 2018، حول موضوع: "الذكاء الترابي والجماعات الترابية: أية رهانات مستقبلية؟"، من تنظيم مركز الدراسات في الحكامة والتنمية الترابية ومختبر الحكامة الترابية والأمن الإنساني والاستدامة، وبشراكة مع مؤسسة هانززايدل الألمانية.

وشارك في هذه الندوة باحثون وممارسون وطلبة من داخل المغرب ومن خارجه، ومن مختلف التخصصات والمقاربات: القانون والعلوم السياسية، الاقتصاد، الجغرافيا، علم الاجتماع...

وقد كان برنامج الندوة حافلا بمواضيع متعددة، أطرت من خلال ثماني جلسات، تمحورت حول الذكاء الترابي وآلياته، والذكاء الترابي والتنمية المجالية، وفي العلاقة بين التنظيم الجهوي والمدينة، ومن خلال بعض النماذج والحالات، وعلاقة المفهوم بالمصطلحات المماثلة: الذكاء الاقتصادي، التسويق الترابي، الاجتماعي، العلامة الترابية... فكانت المقاربة متعددة، ومن مختلف الزوايا، تم اغناءها بتفاعل و مناقشة الحضور.

لكن اللافت للانتباه هو ترأس الدكتور مصطفى جفال، الأستاذ بكلية الحقوق بالدار البيضاء، للجلسة الافتتاحية وكذا الجلسة الصباحية. وبخصوص هاته الأخيرة، فقد اعتبرت كمداخل أساسية همت مواضيع من قبيل: الذكاء الترابي والسياسات العمومية: مداخل للفهم والتفسير، الذكاء الترابي والجماعات الترابية: أي بعد علائقي؟ الذكاء الترابي: امتداد أو تجديد لإعداد التراب... سيرها الأستاذ جفال باقتدار كبير، وبفكر فلسفي عميق جدا.

وإذا كان الدكتور المصطفى  جفال هو الذي ترأس الجلسة الافتتاحية، كما سبق الذكر، فقد كان هو نجم هاته الصبيحة، سواء من خلال شهادة المتدخلين في حقه، أو تلك التي تم التعبير عنها من لدن نائب العميد الدكتور المهدي الفحصي، أو رئيس شعبة القانون العام بكلية الحقوق بأكادير، الدكتور خالد البهالي أو رئيس مركز الدراسات في الحكامة والتنمية الترابية، الدكتور أحمد حضراني. فبعد الإشادة بالخصال الكبيرة للأستاذ جفال، صاحب الفضل العلمي الكبير على الكثير من الباحثين والطلبة، والمعروف بغزارة عطائه وتأطيره، وموسوعية معارفه، وبتواضع العالم وسلوكه الإنساني الرفيع، قدمت للأستاذ المصطفى جفال بعض الهدايا البسيطة: تذكارات، كتب مجلات من طرف الأساتذة: خالد البهالي وعبد العلي المكوري (شعبة القانون العام بالكلية)، أحمد حضراني (مركز الدراسات في الحكامة والتنمية الترابية)، بالإضافة إلى إهداء أشغال الندوة للأستاذ جفال المستحق للتكريم عن وفاء وعرفان.