الخميس 20 سبتمبر 2018
فن وثقافة

التهاني: ما لم يكتبه زفزاف عن سيرته تداركه أصدقاؤه في مؤلف "صنعة الكاتب" (مع فيديو)

التهاني: ما لم يكتبه زفزاف عن سيرته تداركه أصدقاؤه في مؤلف "صنعة الكاتب" (مع فيديو) عبد الإله التهاني، وفي الإطار الراحل محمد زفزاف

أكد عبد الإله التهاني، المدير بالنيابة للمكتبة الوطنية للمملكة المغربية، أن تقديم كتاب "صنعة كاتب" حول الروائي والقاص المغربي محمد زفزاف يعد فرصة طيبة استحضر فيها العديد من أصدقاء ومعارف الكاتب سيرته وأعماله وإبداعاته، وألقوا الضوء عليها كل من زاويته سواء تعلق الأمر بمجاميعه القصصية أو رواياته التي دأب على نشرها طيلة فترة من الزمن تتعدى 35 سنة.

وأضاف التهاني على هامش اللقاء الذي نظم بالمناسبة، أول أمس الجمعة 2 مارس 2018، بالرباط، أن الكتاب الذي يضم مقالات وأبحاث ودراسات في المسار الأدبي والحياتي للراحل محمد زفزاف هي بأقلام وجوه فكرية وثقافية مغربية عرفت بتتبعها للإنتاج الأدبي للمرحوم ومعرفتها به عن قرب طيلة عقود من الزمن.

وبذلك، يقول عبد الإله التهاني، يعتبر المؤلف استعادة للذاكرة الثقافية المغربية المعاصرة من باب استحضار عطاءات جيل الرواد من الأدب المغربي الحديث، مما سيتيح للباحثين في الثقافة المغربية وخاصة في الشق الأدبي التعرف على واحد من أكبر كتاب الرواية والقصة القصيرة والإنطباعات والخواطر في الصحافة المغربية.

 وأردف المدير بالنيابة للمكتبة الوطنية للمملكة المغربية، بأنه حين اطلع على فصول هذا الكتاب قبل طبعه، وجد أن هناك أشياء كان يجهلها عن محمد زفزاف، وتوقف عندها أصدقاؤه وزملاؤه بعدما أضاؤوها بكثير من التفصيل والتدقيق. ليختم: "هذا ما سيشكل مادة غنية هي في مجموعها تعيد كتابة السيرة الذاتية لمحمد زفزاف التي لم يكتبها في حياته، وقدر له أن تكتب بأقلام زملائه بعد وفاته.".

رابط الفيديو هنا