الأربعاء 26 سبتمبر 2018
موضة وجمال

سهام العزوي تخطف لقب ملكة جمال الأمازيغ لسنة 2968

سهام العزوي تخطف لقب ملكة جمال الأمازيغ لسنة 2968 سهام العزوي

توجت، أمس السبت 20 يناير 2018، سهام العزوي بلقب ملكة جمال الأمازيغ 2968/2018، وذلك خلال حفل عشاء فني بمشاركة أزيد من 800 شخص بأحد الفضاءات بمدينة أكادير، بعد تنافسها مع 9 شابات يمثلن مختلف مناطق المغرب، في قرار تم الإعلان عنه بعد احتساب نسبة التصويت التي ستكون مناصفة ما بين الجمهور الحاضر في أمسية التتويج، و لجنة تحكيم المسابقة التي تلم فاعلين ومختصين في مجالات متنوعة.

هذا وقد آلت الوصافة الأولى والثانية على التوالي لكل من: خديجة إدواكريم 20 سنة، طالبة في السنة الثالثة كيمياء من أيت أمر (أكادير إداوتنان)، وزهرة أيت عدي 19 سنة، سنة ثانية كلية الحقوق والاقتصاد، تنحدر من إمكراد (الصويرة)، فيما استحقت الأخريات التنويه بدخولهن غمار التنافس في مسابقة تتيح للمتوجات بها المشاركة في العديد من الأعمال الاجتماعية، وهن مريم أساوري 21 سنة، سنة أولى تخصص التمريض، وتنحدر من إداوتنان (أكادير)، وإيمان الفرحاني 23 سنة، سنة أولى بالمعهد العالي  تنحدر من اشتوكة ايت باها.

قائمة المتنافسات على لقب "ميس أمازيغ" تضم أيضا، سامية الشوهابي 23 سنة، مصممة أزياء من تافراوت (تيزنيت)، ووداد الزاهي 19 سنة، سنة ثانية بكالوريا علوم الحياة والأرض من إحاحان (الصويرة)، وحنان واكريم 22 سنة، إجازة في التجارة، تنحدر من تغازوت (أكادير إداوتنان)، وفاطمة الزهراء قداير 29 سنة، مديرة مؤسسة للتعليم الأولي، تنحدر من تارودانت، وحكيمة إلتيك 21 سنة، إجازة في اللغة الإنجليزية وآدابها، تنحدر من تيزنيت.

وتم خلال الحفل بالثنائي كلثومة والركراكي المسنيين البسيطين اللذين توجا حياتهما مؤخرا بزواج بدار التكافل المسنين بأيت ملول، حيث تم منحهما عمرة نحو الديار المقدسة، تلبية لأمنية حارقة تختلج بدواخلهما، فضلا عن تقديم عمرة ثالثة للفنان الأمازيغي احمد  بادوج.

هذا ولم يفت اللجنة المنظمة أن تكرم السيدة سلوى بنكيران، رئيسة قسم العمل الاجتماعي بعمالة أكادير إداوتنان، باعتبارها المرأة العصامية التي شكلت قدوة للنساء بجهة سوس، ووقعت بقوة على أدائها في مجال العمل الاجتماعي، وأصبحت نموذجا للمرأة المغربية، في مقاربتها للعمل الاجتماعي على صعيد الجهة بعملها الدؤوب على إدماج الفئات الهشة بجهة سوس ضمن النسيج الاقتصادي الاجتماعي، والنهوض بالمرأة القروية بالخصوص وإدماجها في التنمية.

ومن أبرز فقرات الاحتفال، الذي ساهم الفنان الأمازيغي صالح الباشا والفنانة فاطة تاشتوكت ومجموعة تراكت والفنان فولان إحياء فقراته الفنية، تناول وجبة “تاگْلّا” التقليدية بعد وجبة العشاء المقدمة خلال الحفل، وذلك تيمُّنا بالأيام الأولى للسنة الفلاحية والأمازيغية الجديدة التي ترمز لارتباط الأمازيغي الوثيق بأرضه.

مسابقة ملكة جمال الأمازيغ يطلق عليها باللغة الأمازيغية “تكْلّيت أوفولكي نيمازيغن”، وتقام كل سنة، بمدينة أگادير، من طرف جمعية “إشراقة أمل”، في إطار الاحتفال برأس السنة الأمازيغية، أو ما يعرف بـ ”ايض انَّاير” للتعريف بالثقافة الأمازيغية، من حيث اللباس والحلي.

وعلى غرار السنوات الماضية تقرر تخصيص مداخيل هذا الاحتفال لدعم أطفال بعض المراكز الاجتماعية بمطقة سوس ماسة، وينتظر أن تشارك المتوجة باللقب في عدة أعمال خيرية، سيرعاها المنظمون بجمعية "إشراقة أمل".