السبت 17 نوفمبر 2018
مجتمع

قطاع تعليم السياقة يقف مرة أخرى في وجه نجيب بوليف

قطاع تعليم السياقة يقف مرة أخرى في وجه نجيب بوليف جانب من وقفة احتجاجية سابقة لأرباب مدارس تعليم السياقة

أعلن الاتحاد الوطني لجمعيات وأرباب مدارس تعليم السياقة، أمس الثلاثاء 19 دجنبر 2017، عن مقاطعة أشغال اللجنة التقنية المنبثقة عن لجنة تتبع عقد البرنامج الخاص بالشروط الجديدة لرخصة السياقة.

ودعا مهنيو القطاع، في بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، محمد بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل، إلى الإنصات لصوت المهنيين، وتغليب المصلحة العامة، والترفع عن منطق العناد، مع التأكيد على فتح حوار شامل، ونهج كافة الوسائل الممكنة لإسماع صوت المهنيين، مع المطالبة بتفعيل لجنة القيادة ولجنة التتبع المنصوص عليهما في عقد البرنامج.

وحسب البلاغ، فهذه القرارات جاءت بعدما توصل ممثلو القطاع بمراسلة من رئيس قسم الترقيم ورخص السياقة، والتي تضمنت دعوة لمناقشة الإجراءات التقنية للحصول على رخصة السياقة.

واعتبر المهنيون هذه الدعوة تجاهلا من كاتب الدولة الذي يحاول التقليل من حجم الاحتجاجات اليومية للمهنيين والاستهانة بها، مؤكدين أنه في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم سيخوضون مجموعة من الوقفات الاحتجاجية بمختلف مدن المملكة.

ويذكر أن قطاع تعليم السياقة مازال يعيش موجة من الغضب إثر القرار الوزاري المتعلق بالشروط الجديدة لرخص السياقة، على خلفية الندوة الصحفية التي عقدها كاتب الدولة بوليف يوم الأربعاء 08 نونبر 2017 بالرباط.