الأحد 21 إبريل 2019
مجتمع

الترخيص لمقهى أسفل عمارة الأندلس 2 بسطات يثير غضب السكان

الترخيص لمقهى أسفل عمارة الأندلس 2 بسطات يثير غضب السكان

"نثير انتباهكم بأنه تم فتح باب من دون ترخيص بحيث لا يوجد بتصميم العمارة وواجهتها المطلة على شارع شنكيط".. هذا ما جاء في شكاية مجموعة من قاطني عمارة الأندلس 2 المرفوعة بتاريخ 24 مارس 2015 إلى رئيس المجلس البلدي لمدينة سطات وكذلك إلى والي جهة الشاوية ورديغة، يعبرون فيها عن تذمرهم واعتراضهم على الترخيص الممنوح من أجل إقامة مشروع مقهى بأسفل العمارة بملتقى شارع شنكيط وزنقة مولاي يوسف، والتي بدأت الأشغال فيه.

ويبرر السكان في شكايتهم، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منها، بأن المقهى ستحدث لهم أضرارا كبيرة لأن بابها مجاور لمدخل العمارة "الأندلس 2"، وهذا من شأنه أن يخلق إزعاجا لسكان العمارة وخاصة النساء منهم، إضافة إلى الضوضاء الذي تخلفه المقاهي عادة والتأثيرات السلبية المتنوعة لهذا النوع من المشاريع على الساكنة المجاورة لها.

ويضيف الموقعون على الشكاية بأن معاناتهم ستزداد حدة باستغلال المقهى للرصيف الضيق الموجود جهة مدخل العمارة، والذي لا يتعدى عرضه 1.40 متر2، وهو ما سيسبب في عرقلة الولوج والخروج من العمارة من طرف الساكنة المتضررة