الخميس 13 يونيو 2024
جالية

معرض متنقل في بروكسيل يحتفي بالجالية المغربية

 
 
معرض متنقل في بروكسيل يحتفي بالجالية المغربية
 تعرف مدينة بروكسيل البلجيكية تنظيم فعاليات المعرض المتنقل "بلجيكا بلادي.. قصة بلجيكية - مغربية"، وذلك من أجل الاحتفاء بالتنوع والتعددية الثقافية ومساهمة الجالية المغربية في المجتمع البلجيكي.
 
ويندرج هذا المعرض، المنظم من طرف جامعة بروكسيل الحرة بشراكة مع مدينة بروكسيل، في إطار إحياء الذكرى الستين لتوقيع الاتفاقيات الثنائية بين بلجيكا والمغرب بشأن هجرة اليد العاملة.
 
وينظم هذا الحدث، الذي افتتح بحضور محمد عامر، سفير المغرب ببلجيكا والدوقية الكبرى للوكسمبورغ، وفيليب كلوز، رئيس بلدية مدينة بروكسيل إلى جانب عدد من الشخصيات المنتمية للأوساط السياسية، الثقافية والأكاديمية، في فضاءات عمومية مختلفة وسط العاصمة البلجيكية، مما يوفر رحلة غامرة متاحة للجميع.
 
وبحسب المنظمين، يتخلل هذا المسار تجهيزات توظف التأثيث الحضري وتستعيد "تجربة الهجرة المغربية إلى بلجيكا، منذ قدوم العمال المغاربة الأوائل في الستينيات إلى البناء المشترك الحالي لمجتمع تعددي ومتنوع الثقافات".
 
ويسلط المعرض الضوء على شهادات عدة أجيال تنحدر من الهجرة المغربية، معززة بالأرشيفات، الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو. كما يقدم الخبراء توضيحاتهم حول مختلف المواضيع التي يتم تناولها.