الأربعاء 7 ديسمبر 2022
خارج الحدود

الجيل الجديد من الأسلحة التي ستتسبب في الحرب العالمية الثالثة

الجيل الجديد من الأسلحة التي ستتسبب في الحرب العالمية الثالثة
أكدت "إلكونفيدونسيال" أن "الجنود أو الجنرالات لن يتخذوا قرارات الحرب في المستقبل. ذلك أن القوى العظمى تعمل، في الوقت الحالي، على تطوير أسلحة مستقلة تمامًا، يتم التحكم فيها بواسطة أنظمة تكتيكية واستراتيجية ذكية، مع إمكانية الوصول إلى تريليونات من البيانات التي يتم جمعها في الوقت الفعلي". 

وقالت الصحيفة الإسبانية، في مقال بعنوان "الجيل الجديد من الأسلحة التي ستتسبب في الحرب العالمية الثالثة"، إنه "لن يكون البشر قادرين على التنافس مع سرعة معالجة هذه الآلات. إذ ستندلع الحرب الجديدة على لوحة معقدة بشكل متزايد، كما أنها ستتطلب قرارات فورية". 

وأضافت: "ستتمتع القوة التي يتم إنشاؤها باستخدام الذكاء الاصطناعي الأكثر تقدمًا والأسرع على الإطلاق في ساحة المعركة". مؤكدة أن القرار النهائي لن يكون للبشر، ما يعني أن عواقب الصراع ستكون غير متوقعة، ما لم تتخذ خطوات استباقية لمنعها".

وبالفعل، تقول الصحيفة، لقد حذر العديد من المفكرين والمدافعين عن حقوق الإنسان والخبراء العسكريين من خطر إعطاء الذكاء الاصطناعي القدرة على اتخاذ قرار بشأن حياة الناس.