الجمعة 9 ديسمبر 2022
موضة و مشاهير

شبكات التواصل الاجتماعي تدفع لطيفة رأفت لدق باب الشرطة الالكترونية

شبكات التواصل الاجتماعي تدفع لطيفة رأفت لدق باب الشرطة الالكترونية المطربة لطيفة رأفت
أعلنت المطربة لطيفة رأفت، في ساعات مبكرة من يوم الخميس 01 شتنبر 2022، عبر حسابها الرسمي بمنصة "إنستغرام"، أنها اضطرت الشرطة الالكترونية، بعد محاولة اختراق حسابها الشخصي على موقع "إنستغرام" من قبل مجهولين.

وأضافت رأفت أنها تستعمل الشبكات الاجتماعية للتواصل مع جمهورها فقط، مشيرة إلى أن مشوارها الفني حافل بالنجاحات، يغنيها عن العالم الافتراضي.
 
وواصلت رأفت القول عبر المنصة ذاتها: "تفاجأت اليوم بمحاولة اختراق حسابي الرسمي على الانستغرام الشيء الذي دفعني لوضع شكاية لدى الشرطة الالكترونية، لن أسمح بمثل هذه الأفعال اللاأخلاقية، وهذه رسالتي لكل من يريد اختراق حساباتي على مواقع التواصل الاجتماعي".
 
وأردفت المطربة المغربية قولها موضحة التواصل مع جمهورها لا يشترط تواجدها على شبكات التواصل الاجتماعي، إذ كتبت: "لطيفة رأفت لا تحتاج الى السوشل ميديا للتواصل مع جمهورها، اعتقد ان مسيرة أكثر من ثلاثين سنة جعلت المحبة بيني وبين جمهوري على الواقع وفوق خشبات المسارح وفي أشهر المهرجانات وعلى شاشات وأمواج اذاعات العالم العربي وهذا ما كان في عهد الفن الأصيل والراقي".
 
وأنهت الفنانة تدوينتها كالتالي: "تواجدي اليوم على مختلف المنصات الإلكترونية هي بهدف مشاركة أخباري وبرامجي الفنية لا غير مع محبي لطيفة رأفت، وللإشارة أوكد أن جميع حساباتي هي تحت مراقبة الشرطة الالكترونية لتفادي نشر تفاهات أو أشياء لا أخلاقية موقعة".