الأربعاء 5 أكتوبر 2022
مجتمع

إتلاف كميات مهمة من مخدر الشيرا والكيف في 6 عمليات خلال سنة 2022

إتلاف كميات مهمة من مخدر الشيرا والكيف في 6 عمليات خلال سنة 2022 عملية إتلاف كميات مهمة من المواد المخدرة

أفادت المديرية الجهوية للجمارك والضرائب غير المباشرة للرباط – سلا – القنيطرة أنها أنجزت، خلال السنة الجارية، 6 عمليات إتلاف همت كميات مهمة من المواد المخدرة، منها أزيد من 20 طنا من مخدر الشيرا والكيف والطابا.

وأوضحت المديرية الجهوية ، في بلاغ، أنه خلال هذه السنة أنجزت 6 عمليات إتلاف تتعلق بالمخدرات، ومرتبطة بعدد من المساطر التي أنجزتها مختلف الضابطات القضائية وأحالتها على المكاتب الجمركية التابعة للمديريتين الإقليميتين للرباط – سلا والقنيطرة.

وتابعت أن عمليات الإتلاف الستة همت كميات مهمة من المواد المخدرة بلغ مجموع وزنها كالآتي : 20 طن 816 كلغ من مخدر الشيرا والكيف والطابا، وحوالي 100 ألف قرص مهلوس، وأزيد من 540 غرام من مخدر الكوكايين والهروين.

وفي سياق متصل، لفت البلاغ إلى أن مصالح الجمارك والضرائب غير المباشرة التابعة للمديرية الجهوية للرباط-سلا-القنيطرة قامت، خلال الأسبوع الماضي، بإتلاف كميات هامة من المخدرات مكونة من 2045 كلغ من مخدر الشيرا، و 376 كلغ من الكيف، و 671 كلغ من مسحوق الطابا، و 74 كلغ من أوراق الطابا، و 8114 قرص مهلوس، و5 كلغ 342 غرام من مادة المعجون، وأزيد من 202 غرام من الكوكايين.

وأبرز أن عملية الإتلاف هاته تمت على مستوى المنطقة الكائنة بالطريق 206 كلم 1.7 الضفة اليمنى لنهر سبو بالقنيطرة تحت إشراف النيابة العامة لدى المحكمة الإبتدائية بالقنيطرة، وبحضور ممثلي السلطات المحلية والأجهزة الأمنية المعنية.

وخلص البلاغ إلى أن كميات المخدرات التي تم إتلافها، عن طريق الحرق، خلال هذه العملية، هي ثمرة المجهودات التي بذلتها مختلف المصالح الأمنية من جمارك وأمن وطني ودرك ملكي على امتداد النطاق الترابي لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، سواء في إطار مكافحة الجرائم المرتبطة بالمواد المخدرة من ترويج واستهلاك وحيازة أو في إطار محاربة الإتجار الدولي في المخدرات.