الثلاثاء 27 سبتمبر 2022
مجتمع

بعد أسبوعين من الغيبوبة.. وفاة أحد مشجعي مولودية وجدة

بعد أسبوعين من الغيبوبة.. وفاة أحد مشجعي مولودية وجدة تلقى ضربة على مستوى الرأس قبيل مقابلة فريقه لفريق الوداد الرياضي يوم 29 يونيو 2022
ووري جثمان الشاب إلياس هتاف الثرى، الخميس 14 يوليوز 2022، بمقبرة الشهداء بوجدة، بعد تلقيه ضربة على مستوى الرأس أدخلته إلى مصلحة الإنعاش حيث ظل في غيبوبة مدة أسبوعين قبل أن يسلم الروح لباريها.

الراحل في ريعان شبابه، عرف وسط جمهور مولودية وجدة من المشجعين لفريق الشرق، تلقى ضربة على مستوى الرأس قبيل مقابلة فريقه لفريق الوداد الرياضي يوم 29 يونيو 2022.

وقد نعت الراحل ما يسمى "كتيبة مولودية وجدة" بكونه أحد أبناء وجدة البررة، بالرغم من عدم انتمائه ل "الكتيبة"، والقول: "عند الله تجتمع الخصوم وعند الله لا حق يضيع".

 بذكر أن ولاية أمن وجدة، نفت بشكل قاطع، في اليوم الموالي من المقابلة، صحة المعطيات والإشاعات التي تم تداولها حول تسجيل حالتي وفاة في أوساط المشجعين على خلفية أعمال الشغب والعنف التي أعقبت، مباراة كرة القدم بين فريقي مولودية وجدة والوداد الرياضي البيضاوي.

وأكدت ولاية أمن وجدة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح الأمن الوطني على هامش هذه المباراة أسفرت عن توقيف 39 شخصا، من بينهم 21 شخصا تم ضبطهم من أجل تورطهم في أعمال الرشق بالحجارة والشغب الرياضي، فيما تم توقيف البقية بعد ضبطهم متلبسين باقتراف أفعال إجرامية تتنوع بين حيازة السلاح الأبيض والسرقة وحيازة واستهلاك المخدرات والمؤثرات العقلية وتزوير تذاكر الولوج للملعب.