الاثنين 3 أكتوبر 2022
فن وثقافة

"ندرة المياه وآثارها على الأمن الغذائي".. شعار الدورة 65 من المؤتمر العالمي لطلاب الزراعة  

"ندرة المياه وآثارها على الأمن الغذائي".. شعار الدورة 65 من المؤتمر العالمي لطلاب الزراعة  
يعتزم المكتب الوطني للرابطة الدولية لطلاب الزراعة والعلوم ذات الصلة، تنظيم النسخة الخامسة والستين من المؤتمر العالمي لطلاب الزراعة، خلال الفترة الممتدة ما بين 24 يوليوز إلى 7 غشت 2022، تحت شعار "ندرة المياه وآثارها على الأمن الغذائي"، ويأتي ذلك تحت إشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية الريفية والمياه والغابات. 

وسيضيء المؤتمر، الذي ستحتض فعالياته ثلاث مدن مدن مغربية، هي العاصمة الرباط ومراكش وأكادير، على مشكل ندرة المياه، الذي بدأ يرمي بظلاله على المملكة المغربية في أواخر السنوات، من خلال تناول هذه الوضعية المقلقة وكذا قضية تراجع نسبة المياه من مختلفة الزوايا، إلى جانب العمل على تطوير برنامج متنوع بين الجهات الفاعلة المشاركة في هذا المجال.
 
وتعتبر التظاهرة البيئية، المقرر تنظيم نسختها الخامسة والستين بالمغرب، فرصة رائعة لتعزيز المعرفة المغربية الألفية وأيضا لمناقشة واحدة من أكبر القضايا التي تواجه القرن الحادي والعشرين و هي ظاهرة  "ندرة المياه وتأثيرها على الأمن الغذائي"، لسببين هما، الندرة المقلقة بشكل متزايد للموارد التي تهدد العالم بأسره وكذا للإلحاح على ضرورة التعامل المعقلن مع مشكلة المياه من أجل منع آثار نقصها، لا سيما على الأمن الغذائي الحالي، ولكن أيضًا ما قد يهدد برهن مستقبل الأجيال القادمة.
 
وسيعرف حفل افتتاح فعاليات الحدث المنتظر، الذي سينظم يوم 25 يوليوز 2022، تكريم رئيس الحكومة عزيز أخنوش، بصفته وزير الزراعة والصيد البحري السابق والتنمية الريفية والمياه والغابات، فضلا عن أن الحفل سيتميز بحضور وازن لعدد من الأسماء البارزة في هذا المجال، كوزير الزراعة والصيد البحري والتنمية الريفية والمياه والغابات والمدير العام للمعهد الزراعي والبيطري الحسن الثاني وغيرهم. 

وتجدر الإشارة هنا إلى أن المؤتمر العالمي لطلاب الزراعة هو الحدث الرئيسي للرابطة، التي أصبح المغرب بمرور الوقت عضوا أساسيا فيها، حيث يعتبر تجمعا سنويا للطلبة المندوبيين من كل دولة لاتخاذ قرار بشأن توجهات الجمعية والتصويت على مناصبها والموافقة على دستورها.