الأربعاء 10 أغسطس 2022
سياسة

تأسيس جمعية بمورسيا الإسبانية لدحر عصابات البوليساريو

تأسيس جمعية بمورسيا الإسبانية لدحر عصابات البوليساريو أكد سالك الخير أن الهدف من تأسيس الجمعية هو دعم مخطط الحكم الذاتي في الصحراء المغربية
أقدم صحراويون يقيمون بإسبانيا، اليوم السبت 2 يوليوز 2022، على تأسيس "جمعية مورسيا لدعم مقترح الحكم الذاتي"؛ وهي الجمعية التي يترأسها سالك الخير، من مواليد مدينة الداخلة، ويقيم ويعمل في مدينة مورسيا منذ مدة طويلة.
وأكد سالك الخير أن الهدف من تأسيس الجمعية هو دعم مخطط الحكم الذاتي التي يقترحه المغرب كحل نهائي لنزاع الصحراء. وهو امقترح  يلاقي دعما كبيرا من حكومة بيدرو سانشيز التي أشادت بواقعيته وجديته، حيث لم تتردد مدريد في إعلان موقفها الذي أثار حفيظة العسكر الجزائري، وأدخلهم في دوامة من الحقد والابتزاز والسب والشتم وقلب الطاولة.
يذكر أن حفل الجمع العام التأسيسي للجمعية أقيم  في كافيتريا بجوار مكتب الهجرة القديم في مورسيا، وقد حضره قنصل  المملكة المغربية في مورسيا (سابقا) والقنصل العام الحالي لمدينة بيلباو، سيدي محمد بيد الله، لدعم مبادرة المجتمع المدني المغربي "التي تطمح إلى تقوية الروابط بين الشعبين، من أجل المصلحة العامة للمملكة الإسبانية والمملكة المغربية"، حسب ما جاء في تدخل القنصل العام.
إلى ذلك، ما زال سيدي محمد بيد الله يتحرك في كل الاتجاهات من أجل دحر عصابات البوليساريو، وإخراجها في معاقلها بقوة المقترح وتماسكه وعدالته، بعيدا عن ثقافة الإرشاء التي عززتها الديباوماسية الجزائرية الفاسدة.