الجمعة 27 يناير 2023
مجتمع

سكان عمارة بالرباط يلجؤون للقضاء بسبب هذه التجاوزات التي لم تتفاعل معها السلطات

سكان عمارة بالرباط يلجؤون للقضاء بسبب هذه التجاوزات التي لم تتفاعل معها السلطات عمدة الرباط، و الوالي محمد امهيدية
توصلت"أنفاس بريس"بشكاية تتعلق بتجاوزات في عمارة سكنية بالملكية المشتركة، لم تتفاعل مع تجاوزاتها السلطات المحلية، فلجأ المتضررون إلى القضاء، بالرباط. ومما جاء فيها ما يلي:
نحن سكان إقامة سكنية جديدة لا يتجاوز عمرها 4 سنوات بمدينة الرباط بحي ديور الجامع، عانينا منذ أكثر من سنة من تجاوزات همت شقتين بالطابق الخامس، حيث قاموا ببناء كل المساحة التي كانت فارغة أمام شققهم بالإسمنت المسلح، وغيروا كل معالم الشقتين، ومعالم العمارة متجاهلين؛ ما لذلك من تأثير على العمارة مستقبلا، بدون موافقة الجيران وبدون أي ترخيص منهم ولا من السلطات المختصة، متجاوزين كل المساطر القانونية. والمشكل هو أن السكان اتصلوا بقائد المنطقة بشكاية مكتوبة دون أن يتجاوب معنا، ولم نتمكن من وضع الشكاية بادعاء أن الدائرة ليس فيها مكتب الضبط وقد اتجهنا للعمالة ووضعنا شكاية وراسلنا قسم التعمير بمراسلة وأخرى للتذكير، وكذا مجلس مقاطعة حسان برسالة لنا نسخة منها، وأرسلوا لجنة للمعاينة، ولكن لا أثر لأي تدخل.
أما الآن فالقضية أمام القضاء بدعوى استعجالية باسم السكان لأن منافذ التهوية أضحت مغلقة وقد عين الخبير في هذا الشأن، حيث كانت نتيجة الخبرة إيجابية.
إننا أصحاب حق ونخاف أن لا ننصف جراء هذه التجاوزات وننتظر تفاعل القضاء بنزاهة مع قضيتنا وبالتالي إنصافنا، لأن لا أحد فوق القانون مهما علا شأنه ويمكن أن نرسل لك كل الوثائق التي تثبت مراسلاتنا للجهات المعنية حيث أصبحنا نقول هل نحن لسنا مواطنين لكي تتجاهلنا السلطة المحلية والولاية، بهذا الشكل، حيث أن السلطات لو تدخلت كانت ستعفينا من القضاء، ومن المصاريف التي أصبح السكان يؤدونها للمحامي، وما إلى ذلك ....وحتى من الممارسات التي أصبحت تمارس علينا من طرف أصحاب الشقتين خاصة عندما وصلنا للقضاء ولن نتخلى عن حقنا مهما كلف الأمر.