الاثنين 4 يوليو 2022
اقتصاد

لقجع: ثمن المحروقات مستمر في الإرتفاع ولا يمكن التكهن بمستقبل الأسعار

لقجع: ثمن المحروقات مستمر في الإرتفاع ولا يمكن التكهن بمستقبل الأسعار فوزي لقجع الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية
مع ارتفاع ثمن المحروقات بالمغرب بـ30 في المائة، ما بين شهر فبراير وشهر ماي 2022، قال فوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، إن أسعار الغازوال ستستمر في الارتفاع، حيث بلغ 1028 دولار للطن الواحد، فيما بلغ ثمن البنزين 1224 دولارا للطن، وزاد قائلا: " الأسعار تواصل ارتفاعها، لا أحد يمكنه أن يتكهن بمستقبل هذه المواد، ولا بأسعارها، ولا بضمان التزود العادي بها".
وأضاف لقجع في معرض جوابه اليوم عن سؤال شفوي بمجلس النواب، اليوم الإثنين 16 ماي 2022 أن كلفة المواد البترولية عرفت منحى تصاعديا في الفترة الممتدة من شهر يناير إلى 11 ماي 2022، حيث تأرجح سعر البرميل من النفط بين 80 و133 دولارا، أي بمتوسط 101 دولارا للبرميل، بزيادة 42 في المائة مقارنة مع السنة الماضية (2021).
لقجع أوضح أيضا أن سعر الكازوال والبنزيل عرف ارتفاعا غير مسبوق مسجلا منذ بداية السنة الجارية 2022 إلى حدود اليوم على التوالي متوسطا يقدر بـ983 دولارا للطن بالنسبة للغازوال، و1050 دولارا للطن بالنسبة للبنزين".