الأربعاء 29 يونيو 2022
خارج الحدود

وزيرة العدل الفرنسية السابقة كريستيان توبيرا تخوض انتخابات الرئاسة المقبلة

 
وزيرة العدل الفرنسية السابقة كريستيان توبيرا تخوض انتخابات الرئاسة المقبلة وزيرة العدل الفرنسية السابقة كريستيان توبيرا
أعلنت كريستيان توبيرا، التي تولت منصب وزيرة العدل في الحكومة الاشتراكية الفرنسية الأخيرة، رسميا نيتها خوض الانتخابات الرئاسية.
ونقلت وكالة “بلومبرغ” للأنباء عن توبيرا قولها خلال خطاب في مدينة ليون،السبت 15 يناير 2022 “إنني مرشحة”. وأضافت “يجب إعادة تنشيط ديمقراطيتنا”.
ويعد الرئيس، إيمانويل ماكرون هو الأوفر حظا للفوز في الانتخابات التي تجرى في بريل المقبل، وحتى وقت قريب، أشارت استطلاعات الرأي إلى أنه ربما يواجه الزعيمة القومية، مارين لو بان، أو اليميني المتشدد إريك زمور، في الجولة الثانية.
وتغيرت تلك التوقعات، بعد أن اختار الحزب الجمهوري، يمين الوسط، فاليري بيكريس، وهي وزيرة ميزانية سابقة وترأس الآن منطقة باريس، مرشحة له.
وتقدمت بيكريس على لوبان، في بعض استطلاعات الرأي.
وتوقع مركز “افوب” لاستطلاعات الرأي حصول ماكرون على 26.5% وبيكريس على 17% ولو بان على 16.5%.
وقالت توبيرا: “إننى أشاطركم التطلع إلى طريقة مختلفة للحكم.. نريد حكومة تعرف كيف تستمع وتتخذ قرارات واضحة ومسؤولة”.
وأشارت إلى أن رفع الأجور وإعانات تعليم الشباب من بين أولوياتها. وانتقدت توبيرا ما وصفته بـ “غياب الحوار الاجتماعي” للحكومة الحالية.
وفي دجنبر الماضي أشارت توبيرا، التي ستكمل 70 عاما في فبراير المقبل، إلى أنها قررت خوض الانتخابات، قائلة إنها تهدف إلى توحيد الفرنسيين الذين تم التخلي عنهم.