الجمعة 20 مايو 2022
مجتمع

مطالب لوزيرة الإسكان بالإشراف على انتخاب المجلس الإداري لمؤسسة الإعمال الاجتماعية

مطالب لوزيرة الإسكان بالإشراف على انتخاب المجلس الإداري لمؤسسة الإعمال الاجتماعية وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة
وجه بعض مرشحي الوكالات الحضرية لعضوية المجلس الإداري لمؤسسة الإعمال الاجتماعية التابعة لوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة رسالة إلى وزيرة القطاع فاطمة الزهراء المنصوري بخصوص عملية الانتخاب
والتمست رسالة المرشحين التي توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منها، من الوزيرة التدخل قصد الإشراف الشخصي على عملية انتخاب أعضاء المجلس الإداري لمؤسسة الأعمال الاجتماعية ووضع حد للخروقات والتجاوزات التي سبقت الانتخابات؛ من قبيل ما قام به أحد المرشحين الذي أطلق حملته الانتخابية قبل الآجال القانونية المحددة في دورية الوزارة ضاربا بذلك عرض الحائط مبدأ تكافؤ الفرص، بل ويقوي فرص فوز طرف على حساب أطراف أخرى.
وأضافت الرسالة أن المرشح المذكور عمد إلى الإعلان بان عدد المرشحين لعضوية المجلس الإداري محدد في 11 مرشحا، وذلك قبل الإعلان الرسمي للوزارة مما يجعله يضفي على ترشحه طابع الدعم الرسمي من طرف الوزارة الوصية!؟.
واعتبرت الرسالة أنه نظرا لخصوصية الوكالات الحضرية ولوضعيتها حيث تحولت بعضها إلى ما وصفته الرسالة برهينة لعدة لوبيات نافذة وإلى مقاطعات حزبية، جعلت مرشحا آخر يشرع منذ أيام في ادعاء الاتصال بالمديرين من أجل ممارسة الضغوطات المباشرة وغير المباشرة.
لهذا، طالب المرشحون المشتكون من الوزيرة إعطاء تعليماتها للمصالح المركزية المختصة بأن يتم إجراء الاقتراع بالمديريات الإقليمية للسكنى أو بالمنتشيات؛ ويتم تجميع الأصوات وموافاة الإدارة المركزية بالأظرفة مغلقة ومختومة حتى تتم عملية الفرز مركزيا، وذلك من أجل الحرص على شفافية العملية الانتخابية وعلي حسن سير عملية التصويت بسرية وبعيدا عن أية ضغوطات أو تلاعبات، وحتى لا يتعرض المستخدمون في مجموعة من الوكالات في حالة عدم تصويتهم على مرشح معين لإجراءات انتقامية من مستويات مختلفة.