الأربعاء 27 أكتوبر 2021
سياسة

تبخرت أطماع شباط: محمد سلاوني أوفر حظا لرئاسة مجلس مدينة فاس

تبخرت أطماع شباط: محمد سلاوني أوفر حظا لرئاسة مجلس مدينة فاس محمد سلاوني (يمينا) و حميد شباط (يسارا)

أفادت مصادر مطلعة بفاس أن محمد سلاوني وكيل لائحة الحمامة بفاس يعد المرشح الأوفر حظا لتولي مسؤولية عمودية العاصمة العلمية، وذكرت المصادر أن تحالفا رباعيا يضم حزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الإستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية حسم في قيادة التجمع الوطني للأحرار لمجلس مدينة فاس يوم أمس الجمعة 10 شتنبر 2021، على أن تؤول نيابتان لنفس الحزب وتؤول ثلاث نيابات لحزب الإستقلال وثلاث نيابات لحزب الأصالة والمعاصرة، وأن تؤول نيابتان وكذلك كاتب المجلس ونائبة لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية.
بالمقابل ستضم المعارضة أحزاب جبهة القوى الديمقراطية، فيدرالية اليسار الديمقراطي، الحزب الإشتراكي الموحد، الحركة الشعبية  وكان محمد سلاوني العمدة المرتقب لمدينة فاس قد التحق بالتجمع الوطني للأحرار رفقة منتخبين آخرين قادما من حزب الإستقلال، كما سبق له الترشح باسم حزب " المصباح " وفاز بمقعد في الجماعة وترأس مقاطعة سايس بفاس، لأشهر قبل استقالته، والتحاقه بصفوف الأصالة والمعاصرة التي ترشح وكيلا لائحته بدائرة فاس الجنوبية.