الثلاثاء 27 يوليو 2021
اقتصاد

منع الأعراس.. المسمار الأخير في نعش قطاع مموني الحفلات

منع الأعراس.. المسمار الأخير في نعش قطاع مموني الحفلات حرمان العرسان من إقامة حفلات الأعراس والأفراح

بعدما تنفس ممونو الحفلات الصعداء قليلا، بسبب الإجراءات المتعلقة بكوفيد 19، نزل القرار الأخير لحكومة العثماني القاضي بمنع الأعراس كالصاعقة على مجموعة من الممونين، الذين لم يستسيغوا هذا القرار، الذي وصفوه بالعشوائي.

 

وقال مصدر من مموني الحفلات، في تصريح لـ "أنفاس بريس"، لم نسترجع أنفاسنا بعد جراء الإغلاق الذي دام أزيد من سنة، حتى نتفاجأ من جديد بهذا القرار، الذي سيعمق من حدة المشاكل التي يعرفها هذا القطاع".

 

وأضاف المصدر نفسه، "سيكون لهذا القرار الكثير من الانعكاسات السلبية على القطاع، ويمكن أن يحكم بإفلاس الكثير من القطاعات، حرام ما حدث"...

 

وكان قطاع مموني الحفلات آخر قطاع استفاد من التخفيف من الإجراءات المتعلقة بكورونا، إلا أن فترة الانفراج لم تدم طويلا، حتى وجد أصحاب قاعات الأفراح والممونين وكل الذين يشتغلون في الأعراس والأفراح أنفسهم في بداية الطريق...