السبت 25 سبتمبر 2021
اقتصاد

أرباب ومسيرو محطات الوقود يجددون ثقتهم في جمال زريكم

أرباب ومسيرو محطات الوقود يجددون ثقتهم في جمال زريكم الرئيس جمال زريكم وصورة أعضاء المكتب المسير الجديد

جددت الجمعية الجهوية لأرباب وتجار ومسيري محطات الوقود، بجهة مراكش آسفي، ثقتها في جمال زريكم رئيسا لها للولاية المقبلة، وذلك خلال الجمع العام العادي الذي احتضنته غرفة التجارة والصناعة والخدمات بمراكش مساء يوم السبت 26 يونيو 2021.

 

وأسفرت أشغال الجمع، الذي ترأسه رئيس الجامعة الوطنية لأرباب وتجار ومسيري محطات الوقود بالمغرب، عن انتخاب مكتب مسير جديد يتكون من 13 عضوا، برئاسة جمال زريكم، وعادل أنكاري أمينا للمال وياسر الحسيني كاتبا عاما، وذلك بعد المناقشة والتصويت بالإجماع على التقريرين الادبي والمالي.

 

واعتبر المجتمعون الذي قدموا من كل مناطق جهة مراكش، الجمع العام فرصة للتداول بخصوص العديد من الملفات الراهنة التي تعتبرها الجامعة شائكة، في إشارة إلى مستودعات الوقود غير القانونية والضرر الكبير الذي تلحقه بالمحطات، أيضا الهامش الربحي الهزيل. كما تطرق مهنيو المحروقات إلى دور السلطات العمومية في مراقبة التجارة الغير القانونية للمحروقات، والعقود التعسفية التي يعاني منها أرباب المحطات، وملف العداد الذي تبنته الجامعة.

 

وأشار زريكم، خلال كلمته، للملفات القضائية الكثيرة، والتي نجح أرباب المحطات في كسبها في مواجهة شركات توزيع المحروقات، والتي لعبت الجامعة الوطنية دورا كبيرا في متابعة ودعم وتوجيه أصحابها؛ مع تعزيز العمل الوحدوي لأرباب المحطات من خلال جمعياتهم ومن خلال جمعيات الألوان كذلك.

 

وتميزت أشغال الجمع العام العادي لأرباب ومسيري محطات الوقود بمداخلة المستشار القانوني للجامعة، والذي حاول ملامسة والإجابة على العديد من أسئلة واستفسارات الحاضرين، في شقها القانوني.

 

هذا وتم خلال الجمع العام تكريم العديد من قيدومي المحطاتيين بجهة مراكش: العمكري، الجندي، الدفالي، الفارسي والرئيس جمال زريكم، بمبادرة من مكتب الجمعية.