الخميس 29 يوليو 2021
رياضة

اتحاد الرشيدية لألعاب القوى.. مشتل للعدائين المتميزين وطنيا وقاريا

اتحاد الرشيدية لألعاب القوى.. مشتل للعدائين المتميزين وطنيا وقاريا إحدى التظاهرات المغربية لالعاب القوى
يمكن لجمعية اتحاد الرشيدية لألعاب القوى أن تفتخر بكونها مشتل للرياضيين الذين يتميزون في المنافسات المنظمة على المستويات الوطنية والعربية والقارية.
وتدل النتائج التي حصل عليها هذا النادي، لاسيما خلال السنوات الأخيرة، على جدية وتفاني أطره ورياضييه، وكذا الاهتمام الذي توليه جمعية اتحاد الرشيدية لألعاب القوى لتكوين وتطوير المواهب الرياضية الشابة في إقليم الرشيدية.
وتميز رياضيو جمعية اتحاد الرشيدية لألعاب القوى، الذين فازوا بالمركز الرابع في كأس العرش لألعاب القوى 2019-2020، في مجموعة من الأحداث الرياضية بمختلف الفئات ضمن المسابقات الوطنية والعربية والإفريقية.
وأبرز رئيس الجمعية، لمحمدي علوي مولاي الشريف، الأداء الجيد الذي أبان عنه رياضيو النادي في مختلف المسابقات والتخصصات، وذلك بفضل العمل المتفاني في التدريب والإشراف على الرياضيين، بهدف اكتشاف وتطوير مواهب المنخرطين.
وقال لمحمدي علوي مولاي الشريف، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن الجهود التي بذلها جميع مكونات جمعية اتحاد الرشيدية لألعاب القوى خلال السنوات الأخيرة أثمرت الفوز بالمركز الثامن في ترتيب أندية الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى في سنة 2020.
وذكر بالنتائج التي حققها رياضيو النادي، مثل يسرا لجدود التي فازت بالميدالية الذهبية في مسابقة التتابع (100 × 4) متر خلال مشاركتها مع المنتخب الوطني في الدورة 22 من البطولة العربية لألعاب القوى للكبار التي تقام في الفترة من 16 إلى 20 يونيو الجاري بتونس العاصمة.
وأضاف أن هذه الرياضية، التي تنحدر من إحدى القصور بإقليم الرشيدية، فازت أيضا بالميدالية الفضية في مسابقة الوثب الطويل خلال نفس المسابقة العربية.
وذكر بأن رياضيين آخرين بالنادي حققوا أداء جيدا وقدموا عروضا مشرفة، مثل شيماء بوشعل التي حصلت على الميدالية الفضية في رمي القرص، خلال مشاركتها مع المنتخب المغربي في بطولة أفريقيا لألعاب القوى التي أقيمت في الكوت ديفوار (أبريل 2019).
وأضاف أن هذه الرياضية فازت بميداليتين (فضية وبرونزية) في رمي القرص ورمي المطرقة خلال البطولة العربية لألعاب القوى للفتيان التي أقيمت في تونس 2019.
وأشار رئيس جمعية اتحاد الرشيدية لألعاب القوى إلى أن العديد من شباب النادي حققوا أداء هاما على المستوى الوطني، مثل آيت سيدي با مصطفى بطل المغرب 2019-2020 في سباقي السرعة 200 و400 متر.
ويستعد رياضيو النادي لألعاب القوى حاليا للبطولة الوطنية لألعاب القوى للكبار، التي ستنظم من 25 إلى 27 يونيو بالرباط، وكذا البطولة الوطنية لألعاب القوى للشباب والفتيان (10 و11 يوليوز المقبل).
وأشاد لمحمدي علوي بالجهود الهامة التي يبذلها أطر النادي، خاصة في مجالات التدريب والإشراف العام على جميع الفئات.
من جهته، أشار عبد الله فريدا، مدرب فئة الصغار بجمعية اتحاد الرشيدية لألعاب القوى، إلى أن إقليم الرشيدية مليء بالمواهب الشابة في مختلف تخصصات ألعاب القوى. داعيا إلى تضافر جهود جميع الفاعلين المهتمين على المستوى المحلي بقطاع الرياضة لتعزيز العمل الذي يقوم به النادي في ألعاب القوى، مما سيمكن من تحقيق نتائج هامة على المستويات الوطنية والعربية والقارية.
المصدر: و م ع