السبت 12 يونيو 2021
رياضة

إلى متى يصبر مكتب فريق المغرب الفاسي على المدرب غاموندي؟

إلى متى يصبر مكتب فريق المغرب الفاسي على المدرب غاموندي؟ المدرب ميغيل أنخيل غاموندي
يبدو أن أيام المدرب ميغيل أنخيل غاموندي أصبحت معدودة على رأس العارضة التقنية لفريق المغرب الفاسي، بعد التعادل 1.1 أمام نهضة الزمامرة، الجمعة 23أبريل 2021، برسم الدورة 13 من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية.
وكان المكتب المديري للفريق الفاسي كان قد منح الفرصة الأخيرة لغاموندي من أجل تحقيق نتيجة الفوز أمام نهضة الزمامرة،إضافة إلى أن جماهير ممثل العاصمة العلمية يعبر عن غضبة النتائج المحصل عليها.
وعبر ميغيل غاموندي بعد المباراة أمام الزمامرة عن تأسفه لمواصلة حصد النتائج السلبية في منافسات الدوري الاحترافي،موضحا ان اللاعبين يعانون من ضغط رهيب بسبب تراكم النتائج السلبية، غير أنهم سيبذلون قصارى الجهود لإعادة الفريق إلى سكة الفوز.
ومعلوم أن إدارة فريق المغرب الفاسي كانت قد أقالت المدرب عبد اللطيف جريندو قبل ان تقدم على تعويضه بالأرجنتيني ميغيل غاموندي.