الخميس 29 يوليو 2021
مجتمع

شغيلة جماعة وجدة توجه مدفعيتها في هذا الاتجاه

شغيلة جماعة وجدة توجه مدفعيتها في هذا الاتجاه محمد اليوسفي (يمينا) وعمر احجيرة

قرر المكتب النقابي للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية (الاتحاد المغربي للشغل) تسطير برنامج نضالي مرحلي، قابل للتمديد والتطور، جاءت تفاصيله كما يلي:

 

- يوم الثلاثاء 13 أبريل 2021، اعتصام جزئي لأعضاء المكتب النقابي بمقر الجماعة لوجدة من العاشرة صباحا إلى الواحدة زوالا؛

 

- يوم الخميس 15 أبريل 2021، وقفة احتجاجية ببهو الجماعة ابتداء من (11 و30 دقيقة) الساعة الحادية عشر والنصف صباحا؛

 

- يوم الثلاثاء 20 أبريل 2021، إضراب محلي لمدة 24 ساعة.

 

وأهاب بلاغ النقابة، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، بكافة الموظفات والموظفين للالتفاف حول نقابتهم والمشاركة المكثفة والفاعلة لإنجاح هذا الاستحقاق والاستعداد للرهانات المقبلة."

 

وكانت شغيلة جماعة وجدة قد قامت بوقفة احتجاجية ببهو المقر الرئيسي للجماعة، يوم الثلاثاء 6 أبريل 2021، استجابة لقرار المكتب النقابي لمستخدمي وموظفي الجماعات المحلية بوجدة (الاتحاد المغربي للشغل)، بسبب أسلوب الانتقامات والاستفزازات التي ينهجه المدير العام لمصالح بلدية وجدة، ضد موظفي وموظفات ورؤساء الأقسام بالجماعة، بدون سند قانوني، وكأن المدير العام لمصالح الجماعة تحول إلى آمر وناهي، ولا من يحاسبه على شططه، وتعسفاته واستفزازاته.