الثلاثاء 11 مايو 2021
مجتمع

النقابات التعليمية بزاكورة تستقبل الوزير أمزازي بالاحتجاج

النقابات التعليمية بزاكورة تستقبل الوزير أمزازي بالاحتجاج سعيد أمزازي، وزير التعليم
دعت خمس نقابات تعليمية بزاكورة (النقابة الوطنية للتعليم CDT، الجامعة الحرة للتعليم UGTM، النقابة الوطنية للتعليم FDT، الجامعة الوطنية للتعليم UMT والجامعة الوطنية للتعليم FNE)، إضافة إلى الجامعة الوطنية لموظفي التعليم في بيانين لهما حصلت "أنفاس بريس" على نسختين منهما، إلى إضراب إقليمي لكافة الشغيلة التعليمية بالإقليم، يوم السبت 27 فبراير 2021، مصحوبا بوقفة احتجاجية أمام عمالة الإقليم، وذلك تزامنا مع اللقاء التنسيقي الذي سيعقده وزير التربية الوطنية بمقر عمالة الإقليم مع السلطات المحلية وأطر المديرية الجهوية والإقليمية، في إطار تتبع وتنزيل أحكام القانون الإطار رقم51.17، المتعلق بالتربية والتكوين والبحث العلمي.
وحسب لغة البيان فالإضراب جاء نتيجة سياسة التسويف والمماطلة والالتفاف على الحقوق التي تنهجها الوزارة اتجاه المطالب العادلة لرجال ونساء التعليم، في مقدمتها إخراج مرسومي الإدارة التربوية والدرجة الممتازة بالنسبة لباقي المقصيين من خارج السلم، وإنصاف كافة الفئات المتضررة.
الجدير بالإشارة فإن النقابات الداعية للإضراب شرعت منذ اليوم، في تعبئة شاملة لإنجاح ما أسمته بالمحطة النضالية الهامة.