الأربعاء 21 إبريل 2021
اقتصاد

الصين تخرج "النحايسية" للاحتجاج بشوارع فاس

الصين تخرج "النحايسية" للاحتجاج بشوارع فاس مشهد لوقفة احتجاجية سابقة للنحايسية
قررت التنسيقية الوطنية لإنقاذ الصناع التقليديين - النحايسية تنظيم وقفة احتجاجية وطنية، هي الرابعة على التوالي، وإضراب إنذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة بمدينة فاس يوم الجمعة 29 يناير 2021 بمقر غرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس- مكناس، على الساعة 11 صباحا.
ويأتي قرار النحايسية الخروج من جديد إلى الشارع حسب بيان توصلت جريدة " أنفاس بريس " بنسخة منه من أجل تجديد مطالبتهم بإبعاد آلة الليزر وكفها عن العمل بالنحاسيات، ومراجعة اتفاقية التبادل الحر مع الصين، حيث تسبب غزو المنتجات الصينية للسوق الوطنية، بمنتوجات مقلدة وتفتقد للجودة المطلوبة في إلحاق خسائر فادحة بالصناع التقليديين الذين وجدوا أنفسهم على حافة التشرد، وتسريح الآلاف من اليد العاملة بالآلاف والتهام ما تبقى من فرص الشغل، فضلا عن تهديده بإقبار الصناعة التقليدية، إلى جانب مطلبهم بتوفير تعويض مالي قدره 2000 درهم لفائدة الصناع التقليديين "النحايسية" ابتداء من شهر مارس 2020 إلى غاية شهر مارس 2021، على غرار التعويض الذي حظي به العاملون في القطاع السياحي وقطاع الطيران.
ويطالب الصناع النحايسية أيضا بضرورة تسليم المحلات للمسجلين في قوائم الترحيل من المدينة العتيقة إلى الحي الصناعي الصفارين بعين النقبي في أقرب الآجال بعد أن طال انتظارهم، إلى جانب توفير المواصلات بثمن معقول يراعي الظرفية الحالية التي تعاني منها البلاد ويربط الأحياء الشعبية لفاس بالحي الصناعي الصفارين عين النقبي.