الثلاثاء 11 مايو 2021
مجتمع

إغلاق مستوصف بوزان يدفع ساكنة عين بيضاء لإشهار صرختهم في وجه وزير الصحة

إغلاق مستوصف بوزان يدفع ساكنة عين بيضاء لإشهار صرختهم في وجه وزير الصحة خالد آيت الطالب وزير الصحة مع مشهد من جماعة عين بيضاء بوزان

وجه مواطنون بجماعة عين بيضاء بوزان نداء استغاثة إلى وزارة الصحة ورئيس الجماعة وجميع الجهات المعنية من أجل فتح المستوصف المتواجد بتراب الجماعة، والذي تم إغلاقه منذ أكثر من 10 سنوات في وجه العديد من الدواوير .

 

ويقع المستوصف في دوار القلعة، لكن الساكنة لا تستفيد من خدماته الصحية رغم تعيين ممرضين وممرضات؛ مضيفة في نفس النداء، الذي توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه، بأنهم يفضلون العمل في المستوصف المركزي البعيد جدا عن الساكنة؛ مبررين ذلك بافتقار المستشفى إلى ظروف العمل الطبيعية، ناهيك عن افتقاده للربط بقناة الماء الصالح للشرب، وتردي الطريق المؤدية إليه.

 

وأشار السكان أن بعد المستشفى المركزي بجماعة عين بيضاء، جعل أمر التنقل إليه من طرف الشيوخ والأطفال والنساء الحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة بالغ الصعوبة، إذ يبعد عن الدواوير (8 دواوير) مسافة تفوق 20 كلم؛ مناشدين وزارة الصحة ومجلس جماعة عين بيضاء والمجلس الإقليمي لوزان من أجل التدخل لإصلاح الطريق المؤدية إليه، وتزويد المستشفى بالمرافق الضرورية حتى يتمكن من استئناف عمله في أحسن الظروف.