السبت 16 يناير 2021
كتاب الرأي

محمد شروق: البطولة الاحترافية لكرة القدم تدشن عهدا جديدا بقرارات استثنائية

محمد شروق: البطولة الاحترافية لكرة القدم تدشن عهدا جديدا بقرارات استثنائية محمد شروق

يبدو أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم خططت وقررت بداية عهد جديد يطوي صفحة الماضي الموسوم بكثرة الأخطاء وتوالي الارتباك وضغط الفرق "الكبيرة" ومحاباتها.

 

الجامعة اتخذت عدة قرارات لتدبير الموسم الكروي الذي سينطلق يوم الجمعة 04 دجنبر 202، وهي قرارات ضمنتها في بروتوكول أرسل إلى جميع الفرق للالتزام به وتطبيقه.

 

تم التعاقد مع مستشهر جديد مكن من رفع القيمة المالية، وهو ما قد يزيد من الحوافز المادية للمتوجين والتعاقد مع شركة أجنبية خاصة مكلفة بالبرمجة حتى لا يقال إن رئيس هذا الفريق خصم وحكم بسبب ازدواجية المهام. ثم لا مجال لتأجيل المباريات لأي سبب كان وعدم السماح للأندية "المفلسة" ماليا بالقيام بانتدابات..

 

هذه وغيرها من القرارات الجريئة، ونقولها بكل موضوعية، تحتاج فقط إلى إرادة التفعيل بكل سلاسة ودون تمييز. قرارات تحتاج أيضا إلى شفافية تقديم الأرقام المالية خاصة كلفة التعاقد مع الشركة الأجنبية المكلفة بالبرمجة والغلاف المالي للتعاقد مع الشركة المستشهرة الجديدة..

 

أكيد أنه بعد 10 سنوات من الاحتراف، حان الموعد لانطلاقة جديدة لكرة القدم المغربية التي يلزمها المزيد من التغيير والإرادة والتنظيف والحكامة والوضوح...