الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
رياضة

جامعة التايكواندو: فقدنا في الطفل عدنان بطنجة أحد أطفالنا الواعدين

جامعة التايكواندو: فقدنا في الطفل عدنان بطنجة أحد أطفالنا الواعدين أعضاء جامعة التكواندو مع والد عدنان (وفي الإطار الضحية الطفل عدنان)

قام إدريس الهلالي رئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكواندو، مرفوقا بكاتبها العام محمد الداودي ورئيس عصبة جهة طنجة تطوان الحسيمة محمد الحرفوش، ومدرب جمعية المركزي للتايكوندو بطنجة محمد بن حمزة، بزيارة لعائلة الطفل عدنان بوشوف الذي راح ضحية فعل شنيع.

 

وكان عدنان يمارس رياضة التايكوندو داخل جمعية المركزي بطنجة، وكان مجدا في التداريب ويحلم بمستقبل في هذه الرياضة. ولهذا كانت الجامعة، نيابة عن جميع أفراد أسرة التايكواندو، مصرة على تقديم واجب العزاء لوالده ولجميع أفراد العائلة المكلومة، جراء هذا الفعل الوحشي الذي استنكره كل المغاربة.

 

وخلال زيارة العزاء هذه، لم يخف والد الفقيد عدنان بوشوف عميق تأثره بالتعزية التي تفضل الملك محمد السادس بتخصيصها له، والتي خففت من حزنه جراء هذا المصاب الجلل في فقدان فلذة كبده. كما عبر والد المرحوم عدنان عن عميق امتنانه لرئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكوندو ولكاتبها العام، اللذين أبيا إلا أن ينتقلا إلى مدينة طنجة خصيصا للتضامن معه في محنته هذه ومواساته.