الأربعاء 30 سبتمبر 2020
اقتصاد

البنك الشعبي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يدعمان مقاولات المغرب

البنك الشعبي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يدعمان مقاولات المغرب الاتفاق بين المؤسستين يهم قرضا بقيمة 100 مليون دولار للتصدي لأثر الجائحة على الاقتصاد المغربي

وقع البنك الشعبي المركزي والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، مؤخرا، اتفاقا يهم قرضا بقيمة 100 مليون دولار من أجل التصدي لأثر جائحة كوفيد19 على الاقتصاد المغربي.

 

وذكرت المجموعة البنكية، في بلاغ لها، أنه بفضل هذا القرض الممنوح من طرف البنك الأوروبي لإعادة الإعمار في إطار غلاف مالي للتضامن، سيتمكن البنك الشعبي المركزي من تلبية الاحتياجات التمويلية الفورية للمقاولات على الأمد القصير، وبالتالي تعزيز تكيف القطاع المالي عقب الأزمة الصحية.

 

وفي السياق ذاته، سيعمل البنك الشعبي المركزي على تعبئة هذه الأموال من أجل مواكبة المقاولات، التي تعرف انخفاضا في نشاطها أو رقم معاملاتها أو مردوديتها عبر تمويل احتياجاتها من حيث السيولة. ومن خلال هذا الاتفاق، يؤكد البنك الشعبي المركزي مجددا التزامه بمواكبة تكيف زبنائه من المقاولات مع هذه الظرفية الصعبة لوباء كوفيد19.