الخميس 1 أكتوبر 2020
مجتمع

نقابات صيادلة المغرب تتضامن مع هذه الصيدلانية بوادي زم

نقابات صيادلة المغرب تتضامن مع هذه الصيدلانية بوادي زم د. لحبابي رئيس كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب ود. إكرام شكري

أعلنت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب عن "استيائها العميق وتضامنها المطلق" مع الدكتورة إكرام شكري، جراء الاعتداء الجسدي الذي تعرضت إليه أمام باب صيدليتها الكائنة بوادي زم، وذلك بطريقة همجية حسب التسجيل الموثق أثناء أداء مهامها المهنية.

 

وحسب بلاغ الكونفدرالية فإن الاعتداء ناتج عن علاقة جوار، وهي ضمن وقائع كانت موضوع شكايات سابقة ضد المعتدين في مراحل سابقة، يتوخى أصحابها دفع الصيدلانية إلى الإفراغ بهدف بيع المحل، علما أن الصيدلانية، حسب البلاغ، تحترم كل الشروط القانونية المنصوص عليها في قانون الأكرية وتؤدي واجباتها الشهرية بانتظام باعتماد تحويل بنكي شهري.

 

وأكد البلاغ ذاته أن هذه الاعتداءات أصبحت تتكرر بمشاهد مختلفة مع بعض الصيادلة في مختلف مدن المملكة المغربية، "الذين يؤدون بكل تفاني مهنتهم النبيلة رعاية وخدمة لصحة المواطنين ولوطنهم، ولاسيما في ظل هذه الظروف العصيبة التي تعيشها بلادنا من وضعية وبائية لفيروس كوفيد 19؛ لتستفز وتستنفر الجسم الصيدلاني وكل المنظومة الصحية ببلادنا ولا يمكن أن نتساهل معها في أي حال من الأحوال، وستتخذ على إثرها كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب كل الإجراءات القانونية المطلوبة، لشجب هذا السلوك المتطاول على مهنة الصيدلة والذي يمس بصورة المنظومة الصحية ببلادنا"، يقول البلاغ.