الخميس 13 أغسطس 2020
جالية

بمبادرة من أبناء القنيطرة بالخارج..سهرة فنية وفاء لروح الفنان الراحل عماد عبد الكبير

بمبادرة من أبناء القنيطرة بالخارج..سهرة فنية وفاء لروح الفنان الراحل عماد عبد الكبير الفنان الراحل عماد عبد الكبير
احتفاء بالذاكرة الجماعية الفنية لمدينة القنيطرة، نظمت الشبكة العالمية لأبناء القنيطرة بالخارج سهرة وفاء لروح  الفنان الراحل عماد عبدالكبير، الذي يعد أحد الرموز الفنية لمدينة القنيطرة، وذلك يوم السبت 04 يوليوز 2020 ابتداء من الساعة التاسعة مساء.
السهرة الفنية والتكريمية التي قامت بتنشيطها الإعلامية المقيمة بألمانيا نادية يقين؛ نقلت مباشرة على صفحة مجموعة الشبكة العالمية لأبناء القنيطرة بالخارج؛ وحظيت بمتابعة كبيرة، وتميزت بمشاركة بعض أصدقائه المقربين الذين قدموا شهاداتهم عن الفنان الراحل الذي يعد أحد أعمدة الأغنية العصرية المغربية، كما تقاسموا مع المشاهدين مراحل مختلفة من حياته. وهم الحاج نجيب الزرهوني، الحاج عبدالقادر البوشتي، الحاج أحمد غودن، الفنانة حبيبة عماد ابنة أخ الفنان عماد عبدالكبير، رشيد البكار مؤسس ورئيس الشبكة العالمية لأبناء القنيطرة بالخارج،كما قدمت زوجة الراحل وابنته شهادة في حقه عبر الهاتف. 
وعرفت السهرة استعراض الذكريات المشتركة مع الفنان الراحل وعرض شهادات عبر ربورتاج قصير أعد خصيصا لهذه المناسبة؛ شارك فيه الفنان محمد الغاوي و بعض أبناء القنيطرة.
وقال مؤسس الشبكة العالمية لأبناء القنيطرة رشيد البكار والذي قدم تذكارا باسم الشبكة لعائلة الفنان المحتفى به، أن هذه الخطوة تأتي في اطار الاحتفال بالذاكرة الجماعية لمدينة القنيطرة؛ والاحتفاء برموزها، وإحياء الذاكرة من خلال تسليط الضوء على بعض الرموز في مجالات مختلفة، وأيضا في اطار الاستعداد لإنجاز مشاريع تهم ذاكرة مدينة القنيطرة وتاريخها والمساهمة في إشعاعها.
للاشارة فالشبكة العالمية لأبناء القنيطرة بالخارج، تأسست في نونبر من 2019 في فرانكفورت، وتم تشكيل مكتبها برئاسة رشيد البكار إلى جانب مجموعة من النخب و الكفاءات من ابناء القنيطرة والمحبين؛  وقد ساهمت الشبكة في الكثير من المبادرات، حيث كان لها الفضل في المساعدة في موضوع اللاعب القنيطري نورالدين العامري بتنسيق مع اللاعب الدولي نورالدين البويحياوي؛ كما قامت بتنظيم حملة تضامنية مع الأسر المعوزة خلال جائحة كرونا استفادت منها أكثر من 100 عائلة.